منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط


مرحبا بك عزيزي
في منتديات رجب الأسيوطى
أنت زائر لم تقم بالتسجيل بعد
عليك القيام بالتسجيل الآن




منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط

ديني - ثقافي- اجتماعي- سياسي- رياضي- ترفيهي- فني- تكنولوجي  
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
 
<
** أهلا وسهلا بكم أعضاءنا الكرااام ****سعداء بانضمامكم لمنتدانا *** كما ويشرفني استقبال آرائكم واقتراحاتكم بكل ما يخص المنتدى ** ضيفنا الكريم سلام الله عليك ,, نعلم جميعاً أن المنتدى مكان لتبادل المنفعة ولكي نفيد ونستفيد **** من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي استفدت من موضوعه .. فنحن نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط ** أخي / أختي : إن القدرات التي وهبك الله إياها والخير الكامن داخل نفسك إذا لم تحركه بنفسك فلن تتذوق طعم حلاوته وان دعوت الله مكتوف الأيدي أن يجعل حياتك أفضل فلن تكن أفضل إلا إن عملت جاهدا بنفسك وحركت إبداعاتك بنفسك لذلك اعمل لتصل لتنجح لتصبح حياتك أفضل وتتذوق حلاوة إنتاجك وعملك وإبداعك فتصبح حياتك أفضل .. قل إنني هنا . إن ذاتي هي كل ما أحتاجها . فجر طاقتك الكامنة.. اذبحْ الفراغ بسكينِ العملِ.. إنَّ أخطر حالات الذهنِ يوم يفرغُ صاحبُه من العملِ ، فيبقى كالسيارةِ المسرعةِ في انحدارِ بلا سائقٍ تجنحُ ذات اليمين وذات الشمالِ . كن كالنحلة تأكلُ طيِّباً وتصنعُ طيِّبا..ً لا تحسبِ المجد تمراً أنتَ آكلُهُ.... لنْ تبلغ المجد حتى تلْعق الصَّبِرا*** إن المعالي لا تُنالُ بالأحلامِ ، ولا بالرؤيا في المنامِ ، وإنَّما بالحزمِ والعَزْمِ ** كلمة الإدارة

{ رجب الأسيوطى} {. ♣♣♣ تعلن جمعية النهضة لتنمية المجتمع الخيرية بقرية الحمام مركز أبنوب محافظة أسيوط ♣♣♣ والمشهرة برقم ( 747 لسنة 2007 م ) ♣♣♣ عن قبول التبرعات العينية والنقدية وذلك بمقر الجمعية أو بالأتصال بالأستاذ / عصام محفوظ مجلى برقم محمول ( 01222237440 -ــ 01001358418 ) ♣♣♣أو التبرع برقم حساب ( 5050 ) بنك التنمية والائتمان الزراعي بقرية الحمام. وجزاكم الله خيرا ♣♣♣ }كتب: { يسعد منتدى قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط في تقديم التحية إلى كل الأعضاء النشطاء من خلال تميزهم وإبداعاتهم }: {♣ ♣ }: تابع القراءة{♣♣ }


شاطر | 
 

 مافيا الأراضي في مصر والثراء الفاحش.؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رجب الأسيوطى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة : مصر
علم الدولة : مصر
الأوسمة الأوسمة :

الساعة :
عدد المساهمات : 553
نقاط : 1618
التميز والأيداع وأنتقاء المشاركات : 0
تاريخ التسجيل : 29/01/2012
الموقع : موقع متخصص للنهوض بمربى وتربية نحل العسل

مُساهمةموضوع: مافيا الأراضي في مصر والثراء الفاحش.؟   الخميس ديسمبر 25, 2014 9:40 am





مافيا الأراضي في مصر والثراء الفاحش.؟

◘◘◘ الثورات يخطط لها النبلاء ويقوم بها الشجعان ويقفز عليها الانتهازيون.. يبدو أن هذه هي نواميس جميع الثورات.

 ◘◘◘ لن أكون مغاليا إذا وصفت ما يخطط له الإرهاب لتدمير نفوسنا وعزيمتنا وطموحاتنا ومستقبلنا– بأنه يرتبط ارتباطا وثيقا بالفساد الكامن بيننا وفى كل مؤسساتنا ويتربص بثروات بلادنا منذ ثلاثين عاما وأكثر وحالة الاسترخاء اللامتناهية في محاربته على عكس إصرارنا وجديتنا في مواجهة ومحاربتنا للإرهاب.

 فنحن ما زلنا نغض الطرف والبصر عن العلاقة التي تربط بين الاثنين ، أنظر إلى كثير من عمليات الاغتيالات والتفجيرات التي حدثت ومازالت مستمرة وسقط على إثرها العديد من شهداء الجيش والشرطة حتما ستجد خلفها جبناء فاسدون باعوا ضمائرهم وأوطانهم للمال الحرام والشيطان ، ساعدوا وتحالفوا مع منفذي ومخططي هذه العمليات الإرهابية.

ولإفشال هذه المخططات لابد من إجراء عملية تطهير واسعة ضد هؤلاء الفاسدين الذين مازالوا مختبئين داخل العديد من مؤسسات الدولة وبسرعة .



◘◘◘ هكذا الحال في دنيا لصوص الأراضي الذين انتشروا وازداد تعدادهم كلما عمت الفوضى وغاب القانون ، فلا يمكن أن تجد فاسدا واحدا من هؤلاء الذين استباحوا أراضى الدولة وراحوا يستحوذون عليها نهارا جهارا ويتاجرون فيها ويتربحون منها ملايين ومليارات حراما ، لا يمكن أن يفعلوا ذلك دون مساعدة الإرهاب لهم المتمثل في الاستعانة بالبلطجية وضعاف النفوس الباحثين عن المال وتسخيرهم وتكليفهم باستخدام ، كل الوسائل غير المشروعة يعنى الإرهابية تدعمها أدوات الفساد والإفساد لتأمين مكاسبهم وثرواتهم الحرام حتى لو كان الثمن خراب وطن بأكمله .. نفس اللعبة يلعبها بارونات الإرهاب المتطرف أو الذين في قلوبهم مرض الكراهية والحقد على هذا البلد الآمن .
أنهم مجموعة من الفاسدين لا يفكرون إلا في كسب المزيد من المال الحرام مهما تعددت مصادر التمويل ، فالهدف واحد وهو المال ثم المال والثراء حتى لو كان الثمن وطن بأكمله..  

◘◘◘ زادت حالات الاعتداء على الأراضي المملوكة للدولة بصورة كبيرة عقب ثورة 25 يناير2011 م  بسبب ما شهدته البلاد من أعمال عنف وبلطجة ناتجة عن الانفلات الأمني، وغياب رجال الشرطة في الشارع، وغياب الرقابة الصارمة من الدولة والمؤسسات المعنية بحماية الأراضي المملوكة للدولة.

ولم تخلُ محافظة مصرية من ظهور (مافيا ) جديدة تخصصت في الاستيلاء على الأراضي المملوكة للدولة وبيعها أو تزوير عقود وأوراق ملكية تدعي بها ملكيتهم لها، ولم تكن هذه المافيا وليدة بعد الثورة، بل إن قرارات نظام مبارك السبب في ظهورها، لكنها كبرت واستفحلت في ظل الانفلات الأمني الذي عانت منه مصر بعد ثورة يناير. 


◘◘◘ في الوقت الذي تسعى فيه الدولة لاستعادة هيبتها وفرض سيطرتها، نجد أن هناك حزمة من البشر أعماهم الطمع، متلفحين ببعض ثغرات القانون أحيانا، وأحيانا أخرى معتمدين على عصبيتهم ونفوذهم.

◘◘◘ لم تخلُ محافظة مصرية من ظهور (مافيا ) جديدة تخصصت في الاستيلاء على الأراضي المملوكة للدولة وبيعها أو تزوير عقود وأوراق ملكية تدعي بها ملكيتهم لها، ولم تكن هذه المافيا وليدة بعد الثورة، بل إن قرارات نظام مبارك السبب في ظهورها، لكنها كبرت واستفحلت في ظل الانفلات الأمني الذي عانت منه مصر بعد ثورة يناير.



◘◘◘ جاء العدوان الصارخ على الأراضي الزراعية والبناء المخالف وانتهاز حالة اللا أمنى وعدم الاستقرار التي تمر بها البلاد بعد 25يناير و30يونيو جريمة ستعرض البلاد لمخاطر مجاعة محتمة فالريف لم يعد ريفا ولم يعد منتجا والأرض الزراعية تحولت إلي بيوت ومقاهي ومحلات فالتعديات على الأراضي الزراعية ليست وليدة اللحظة لكنها تضاعفت منذ الثورة . باستغلال حالة اللا أمن  بالبناء على الأراضي  الزراعية. 



◘◘◘ أن زيادة حالات التعدي أمر يهدد تآكل الرقعة الزراعية ويؤثر على الاقتصاد الزراعي ، وأن الحد من تلك الظاهرة يحتاج إلى تضافر الجهود بين كافة الوزارات والهيئات المعنية للقضاء على تلك الظاهرة.

بالإضافة إلى تغليظ العقوبة فورا على كل من تعدى بالبناء والتجريف على الأراضي الخصبة، فضلًا عن تفعيل الضبطية القضائية على أرض الواقع بكل حزم على المتعدين.

◘◘◘ إن ارتفاع أسعار الأراضي المبالغ فيه، وضعف دور جهاز الشرطة في القبض على المتعدين، ساعدا في تشكيل مجموعات كبيرة ومتفرقة داخل القرى والمدن تسعى جاهدة لكي تحقق ثراء سريعا أصبحت لا تحققه تجارة المخدرات أو السلاح في صعيد مصر.



◘◘◘ أن البناء على الأراضي الزراعية تسبب في رفع القيمة السعرية لمتر الأرض إلى عشرة أمثال السوق للأرض الزراعية، مما تسبب في تصارع المخالفين من مافيا الأرضي في الهجوم الشرس على الأراضي الزراعية وتحويلها إلى أراضي بناء بغرض الثراء السريع حيث تباع الأراضي بعشرة أضعاف سعر السوق الحقيقية للأرض الزراعية.

◘◘◘ إن بعض موظفي إدارات حكومية  مثل الزراعة أو الري أو الأملاك، والذين يقومون بتقنين أوضاع هذه العصابات وتقديم كل المساعدات التي تمكنهم من فرض سيطرتهم على الأرض. 



◘◘◘ أن مسلسل التعدي علي الأراضي الزراعية ما زال مستمراً في معظم مراكز وقري المحافظات وللأسف الشديد فإن المسئولين في بعض  المحافظات بدءوا في غض النظر عن هذه المخالفات.

وهو ما يمكن اعتباره تعديا صارخا وعملية فساد محكمة يقودها مجموعة من مافيا الأراضي الزراعية الذين يسهلون عملية البناء لتدمير الثروة الزراعية والسؤال المطروح هنا من المسئول عن هذا الملف وكيف يمكن التصدي الجاد لتلك التعديات والحلول البديلة المشكلة أصبحت اكبر من مجرد المواجهة الأمنية لهذه التعديات خاصة أن معظمها وليدة إهمال وفساد حكومات متعاقبة قد حذر منها الكثيرون.



◘◘◘ تتعدد أشكال التعديات علي الأراضي الزراعية ما بين تبويرها‏,‏ وإقامة مشروعات عليها‏,‏ أو بيعها وتقسيمها لإقامة مبان عليها‏,‏ وقد زادت اشتعالا خلال السنوات الأخيرة في الأراضي المتاخمة لكردونات المباني

(‏ الأحوزة العمرانية‏)‏.

◘◘◘ أن اعتماد الأحوزة العمرانية الجديدة و إدخال كردونات قري المحافظات . واتجاه النمو العمراني‏,‏ واستخدام الأراضي الزراعية في البناء . فتحت شهية هذه الفئة من التجار‏,‏ وهو ما يتطلب التصدي بسرعة لهذه التعديات حفاظا علي الرقعة الزراعية . 

 

♦♦♦ اللعبة بسيطة لكنها مربحة جداً.♦♦♦

◘◘◘البداية تقوم هذه العصابات بتحرير عقود شراء صورية من أي شخص وريث كان يملك تكليفا زراعيا في المنطقة المراد الدخول عليها، ومن ثم يقومون أولا بابتزاز صاحب الأرض وإجباره على دفع ما يزيد على 200 ألف جنيه أو يزيد حسب الموقع والمكان لتركه وعدم التعرض له، وإذا رفض يقومون بالاستيلاء على الأرض بقوة السلاح، وشعارهم في ذلك على المتضرر اللجوء للقضاء.

وذلك بعدما قاموا بتحرير عقد بيع صورى لأنفسهم من شخص كان يملك تكليفا زراعيا بهذه المنطقة منذ مائة عام. 


◘◘◘ يلجئون لإحدى طريقتين  

◄أولا :  إذا كانت مساحة الأرض ناقصة، أى إذا كان صاحب الأرض يمتلك تكليفا بنحو 5 أفدنة منذ مائة عام مثلا وقام ببيع 4 أفدنة، لكون الأرض ناقصة بطبيعتها، هنا تتدخل هذه المجموعات وتحرر عقدا صوريا مع أحد الورثة بشراء هذه المساحة الناقصة، ثم معرفة من يمتلك أوراقا ضعيفة في هذا المكان، ومن ثم يقومون بمساومته على دفع مبالغ معينة لتركه أو أخذ الأرض منه عنوة،
◄أما الطريقة الثانية : فهى أن يكون صاحب الأرض قد باعها منذ زمن طويل بأسعار رخيصة جدا، فيقومون بتحرير عقد منه بنفس المساحة وأيضا يساومون به صاحب الأرض لدفع مبالغ معينة أو اللجوء للقضاء.

وأن هذا كله لن يتم بالشكل المطلوب إلا في وجود علاقات قوية بمسئولين في المصالح الحكومية وكله بينفّع كله. 



◘◘◘ هناك تجار تخصصوا في شراء الأراضي الزراعية من المزارعين‏,‏ ثم يقومون بردمها وطمس ملامحها وتبويرها وتقسيمها وبيعها كأرض مبان‏,‏ وتقسيمها إلي نمر‏,‏ كل نمرة مساحتها ما بين‏80‏ مترا و‏100‏ متر‏,‏ ثمن المتر‏2000‏ جنيه‏. أو ما يزيد حسب التقسيم وقد يقل في السعر عن ذلك لقربة من أبراج الضغط العالي للكهرباء.

والفدان هو 4200 متر مربع ( 24 قيراط ).

لأن الفدان يساوي‏24‏ قيراطا‏,,‏ إذن يبيع هذا الفدان كأرض مبان.

ونجد أن الشخص يشتري‏80‏ مترا يترك منها مساحة عرض الشارع بما يقرب من ربع المساحة ويبني علي الباقي شقة مكونة من حجرتين وصاله وللأسف ينتج عن هذا فقد أراض زراعية خصبة مثمرة مقابل ملايين الجنيهات تدخل جيوب تجار الأراضي‏. 
◘◘◘ إن المشكلة الحقيقية الآن أنه بالإضافة إلى الاستيلاء على الأراضي .

فإن الجناة يشتبكون فيما بينهم من آن لآخر، لبسط نفوذهم على هذه المساحات.   



♦♦♦ أما بالنسبة لأراضى الدولة..♦♦♦

فبطريقة ما يتوصل الشخص المحظوظ إلى طريقة لــ (شراء) عدد يزيد أو يقل من الأفدنة ــ حسب نفوذه وشطارته ــ من أراضى. الدولة عن طريق
ممن يدعون وضع اليد على الأراضي.

لكن بمجرد أن يحصل المشترى المحظوظ على العقد ويضع يده على الأرض فإنه يقوم بتقسيمها وبيعها بالمتر للبناء ، ويكون المكسب من هذه العملية بالملايين بطبيعة الحال. أن الحل الوحيد تقنين وضع هؤلاء فقط وأنه من الصعب إزالتهم من تلك الأراضي خاصة أن بعض هؤلاء أقوى من قرارات الإزالة.

وهنا مربط الفرس.. فمن الطبيعي في أي بلد يحترم القانون أن تتم محاسبة المخالفين وليس مكافأتهم على انتهاك القانون.. وهؤلاء الذين اغتصبوا أراضى الدولة ارتكبوا مخالفات تستحق المحاسبة.  



◘◘◘ والأراضي المأخوذة بوضع اليد ، إنها مشكلة كبري لمن يقع في الفخ ويقوم بشراء مثل هذه الأراضي لأنها من الممكن أن تكون مملوكة للحكومة أو أحد الوزارات أو القطاع العام وهنا يتخذ أحد الإجراءين إما أن تقوم الدولة بتقنين وضع اليد وتغريم المشترين، وهنا تتحول الملكية إلي ملكية تامة أو ترفض الحكومة الأمر مطلقاً وتقوم بتنفيذ أحكام الإزالة جبرياً وتقوم بطرد الأهالي.



◘◘◘ لذا فيجب علي المشتري أن يسأل أولاً هل هذه الأرض داخل التخطيط الاستراتيجي للمدينة أم خارجها.  

وأن بعض الأشخاص يتعدون حدود الزمام المحدد للأرض ويقومون بوضع أيديهم عليها ويبدءوا في بيعها وهو أمر مخالف للقانون لأن وضع اليد يجب أن يكون مقنناً بعقد من قبل الدولة لذا فيجب أن يصبح الناس أكثر وعياً عند الشراء.  

وأي بيع يقع فيها فهو باطل.

◘◘◘ لذا فحتى إذا كانت هناك بعض الأراضي مملوكة لأحد الأشخاص وموثقة بالشهر العقاري فإن هذه الملكية مقننة ومحددة وإذا تم استخدامها دون المقرر لها ستصبح جريمة. 

 

◘◘◘ انتشرت في الآونة الأخيرة الكثير من إعلانات بيع الأراضي سواء علي المواقع الإلكترونية، أو من خلال بعض القنوات الفضائية. أو عن طريق إعلانات يتم توزيعها علي المارة بالشوارع لتقرأ بالإعلان (تعلن الشركة عن توافر قطع أراضي مميزة كاملة المرافق، التسليم الفوري، الأسعار تبدأ من ١٠ جنيهات للمتر، وحتى 500 جنيه للمتر، وبالتقسيط حتى 60 شهراًَ، المعاينة مجاناً، الاستلام والبناء والتسجيل فور التعاقد. ومن أكثر الأشياء التي تلفت الانتباه في تلك الإعلانات والتي بشأنها أن تجعل المواطنين عرضة للوقوع في فخ النصب، هو نظام البيع الذي يتميز بالتقسيط المريح جداً. ويأتي من ضمن هذه الأراضي ).

◘◘◘ هناك بعض التلاعب يتم للهروب من المساءلة كأن يكتب صاحب الأرض الملكية باسم شخص يثق فيه كستار بحيث يكون في الواجهة لو تعرض لمساءلة القانونية ويحميه صاحب الأرض الحقيقي في الخفاء اعتمادا علي واسطة يستند عليها‏,‏ وللأسف لم نسمع عن شخص قام بالمتاجرة في الأراضي الزراعية‏,‏ وتم القبض عليه وحبسه لكي يكون عبرة لغيره .

أن‏ تجارة الأراضي الزراعية منتشرة  على مستوى الجمهورية  تقريبا في كل قرى مصر .وهناك يتم شراء الفدان وبيعه بالمتر‏,‏ ثم يقوم بشراء عدة أفدنة زراعية بثمن هذا الفدان الذي باعه مباني‏,‏ لكن أرض زراعية خالصة ولا يوجد بيع لهذه الأرض.  


◘◘◘ إن استمرار مسلسل الفساد بالإدارات المحلية والإدارات الزراعية   بغالبية محافظات الجمهورية  .

هم المتسترون على الجريمة والمشاركون فيها.

يبيعا الأرض الزراعية بالملايين ويشردوا الغلابة الفلاحين ويتهربا من الضرايب بالتلاعب والتزوير ويحصدوا الملايين 

◘◘◘ في وقت تحارب مصر بكل قوتها في الحفاظ على حصتها من مياه نهر النيل من أعدائها المتربصين بها بالخارج في أثيوبيا وتقف بالمرصاد لبناء سد النهضة الذي يهدد حياة شعبها لنجدنا أمام أعداء من الداخل ومن نفس جلدتنا هم أشد ضررا بنا بل لن نبالغ  هم أخطر علينا بكثير من أعداء الخارج وهم مافيا التعدي على الأرض الزراعية بالتبوير والبناء والذين لا يألوا جهدا من تدمير الرقعة الزراعية بتقسيمها والبناء عليها وهى من أجود الأراضي . 



◘◘◘ فإذا انتصرنا في معركتنا مع أعداء الخارج وحصلنا على حقوقنا المائية فما فائدة المياه بدون أرض صالحة للزراعة  وما أدراك أنها من أجود الأراضي الزراعية في مصر فإنها الثروة التي لا تقدر بمال.

وأن المزيد من التعدي على أجود وأخصب الأراضي الزراعية والتى لا تعوض ولا تقدر بثمن سواء كان ذلك بالتوبير وتسهيل البناء عليها للمشتريين مع وعد بحمايتهم بنفوذهم من الإزالة والمحاسبة القانونية  وادعائهم بعلاقتهم و بصلتهم الشخصية بالمسؤولين بالدولة.

◘◘◘ يقولون للمشتريين أنهم على علاقات شخصية بالمسؤولين وأنهم في جيبهم  والدليل على ذلك أنة يغض الطرف عن أفعالهم من تعديات على الأرض الزراعية  نهارا جهارا . 



◘◘◘أن السكوت لهؤلاء المسؤولين من الملايين الذين يحصدونها من دم الغلابة في بيع الأراضي ليعيدوا للأذهان مرة أخرى زمن المخلوع من انتشار الرشاوى والمحسوبيات وأن مسلسل الفساد الإداري والأخلاقي وشراء الزمم مازال موجود حتى بعد الثورتين العظيمتين وأنهم الحكومة في غياب الحكومة ولا أحد يستطيع الوقوف في وجههم و‘فساد مخططهم الإجرامي في تحويل الأرض الزراعية إلى كتل خرسانية وطرد وتشريد الفلاحين المستأجرين الغلابة والمساكين منها.

ومن المؤسف والمحزن أنة ما زال التعدي مستمرا بكل وقاحة وقلة أدب ضاربين عرض الحائط بهيبة الدولة وقوة القانون فما كان في الماضي قبل الثورتين مقبولا في غياب أجهزة الدولة المعنية وانفلات أمنى مقصود وتعطيل لمؤسسات الدولة الرقابية لم يعد الآن مقبولا في وجود صحوة وثورة شعبية أطاحت بنظامين فاسدين ( نظام مبارك ونظام محمد مرسى الإخواني) . 



◘◘◘ الحق يقال أن في عهد مبارك العصر الذهبي للأرض الزراعية خاصة حكومة الدكتور الجنزورى فلم يستطع أحد من هؤلاء المجرمين التعدي على الأرض الزراعية في عهد مبارك الذي أخشى يأتى يوم قريبا نقبل يده ليعود لحكم البلاد ونقول له أسفين يا ريس بعدما رأينا ما رأيناه من حكم الأخوان المسلمين الفاسدين الذين قضوا على الأخضر واليابس فلم يصدر قرار من مرسى أو رئيس وزرائه ووزير زراعته بحماية الأرض الزراعية والتي تعتبر أسوء فترة رئاسية على مصر كلها في جميع النواحي والمجالات و الآن ونحن مع رئيس الجمهورية السيسى المحترم حبيب الشعب ورئيس الوزراء ابراهيم محلب نأمل منه الكثير. 

فليس هناك عذر لآي مسؤول شريف يهمة مصلحة البلاد والعباد بأن يطبق القانون وبحزم والضرب بيد من حديد على مثل هؤلاء المجرمين في حق الوطن والمواطنين والأجيال القادمة حتى لا يأتى يوم نبكى فيه ونقول ولا يوم من أيام مبارك. 



◘◘◘ أن القوانين الحالية المنظمة للبناء على الأراضي الزراعية شجعت المتعدين على تحويل الأراضي الزراعية إلى كتل خرسانية، حيث إنها قوانين غير رادعة ويلزم تعديلها فورا بتغليظ العقوبات على المتعدين بقرار جمهوري لحماية مستقبل الأجيال القادمة والأمن الغذائي لمصر

◘◘◘ أن الأحكام الصادرة في حالات التعدي بالبراءة أو المحكمة الجنائية سواء كانت بالحبس أو الغرامة والإزالة معا غير رادعة لعدم إمكانية تنفيذها تنفيذا فعليا على الأرض من حيث صعوبة إزالة المخالفة أو تحصيل الغرامات المقضي بها، ومن ثم فهي غير منتجة لآثارها على المستوى المطلوب للحفاظ على الرقعة الزراعية.


◘◘◘ كما أن هناك عشرات العمارات السكنية التي شيدت تحت ناظري المسؤولين بغرب مدينة أسيوط ملاصقة لأبراج الضغط العالي، ما يهدد حياة المواطنين.

إن المباني الموجودة بغرب مدينة أسيوط ترتفع لأكثر من 13دورًا على الأراضي الزراعية ويلامسها الضغط العالي في غفلة من الأجهزة الرقابية وحال من التراخي داخل الأجهزة التنفيذية، أتاحت لبعض المتربحين بالبناء بطرق غير مشروعة على حساب الأرض الزراعية.

ما يستدعى رفع الأمر إلى الجهات المختصة وعلى رأسهم المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء، واللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية، واللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط، فمنطقة غرب مدينة أسيوط في حال من الفوضى الغريبة.



◘◘◘ نرجو من السادة المسؤولين الشرفاء في الدولة.

◄    الأمر بوقف هذه المهزلة فورا وإزالة كل التعديات مهما كان حجمها وعلى نفقة المعتدين يتساوى في ذلك الشركاء في الجريمة من ( البائع والمشترى ) وأيضا إبلاغ التهرب الضريبي والضرائب العقارية لملاحقتهم قانونيا والتحقيق معهم

◄   محاسبة المسئولين على تقصيرهم في عملهم وفتح تحقيق عاجل معهم  على تسترهم على هؤلاء المجرمون و طلب إظهار عقود البيع الحقيقية التي بمئات الآلاف من الجنيها ت غير العقود الصورية بقيمة أقل من أجل التهرب الضريبي

◄   إقالة وسجن من يثبت تورطة بقضايا فساد وتقبل رشاوى في هذه القضية التي تعد من قضايا الأمن الوطني وقضايا الرأي العام بعد محاكمة عادلة ليكونوا عبرة لمن يعتبر وإخضاعهم للتحقيق من جهات الاختصاص ومعاقبته وشركائهم

◄  تغريمهم  بمبالغ مالية كبيرة تتناسب مع مكاسبهم الخرافية خاصة أن ثمن الفدان يترواح ما بين  3 إلى 4 ملايين جنية أو ما يزيد عن ذلك بكثير.

إعادة هيبة الدولة وقوة القانون  وذلك التحدي الأكبر الذي نأمل أن يتم على أيديكم واختيار رجال أكفاء لهذه المرحلة المهمة لإزالة أثار الفوضى والانفلات والاستهزاء بهيبة الدولة التي لم يعد لها مكان منذ عهد مبارك.

◄وضع قانون صريح وصارم بتحريم البناء على الأرض الزراعية واعتقال أي فرد يتجاوز هذا القانون وينشر في الجريدة الرسمية و المطالبة بوزارة خاصة تختص بالسياسات الزراعية والأمن الغذائي والحفاظ على ثروة مصر الحقيقية من الأرض الزراعية وأن يكون لها فروع ومكاتب  في جميع قرى مصر ولها صلاحيات بالإزالة الفورية واعتقال المتعدى.

وللمتابعة للمقال

فقط أضغط هنا
 







رجب الأسيوطى 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kenanaonline.com/users/ragabalasuotie/
 
مافيا الأراضي في مصر والثراء الفاحش.؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط :: قسم قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط :: ما يهم القرية-
انتقل الى:  
المواضيع الأكثر نشاطاً
الصلاة تعريفها وأركانها وسننها ومبطلاتها .!
حياكم الله يا اهل قرية الحمام
تعرف على مراكز الاقتراع بكافة مراكز ومدينة محافظة أسيوط .!
معلومات مفيدة جدا .. ؟
أكواد اللألوان للمنتديات
من أسرار المرأة..؟
كيف تعرف بنقص الفيتامينات..؟
من أذكار الصباح والمساء..
ما بين الحب والصداقة..؟؟
لمن لا يعرف حـــــــــــــواء..؟؟
المواضيع الأكثر شعبية
قالوا عن المرأة وليتهم ما قالوا ..؟
مقتطفات عن المرأة..؟؟
هكذا علمتنى الحياة ...؟؟
شكر علي الاضافه
أجمل ما قيل من العاشقين..!!
تحديد موعد التبويض عند النساء..؟
عسل النحل ومخزن العناصر الغذائية..
توأم الروح ..!!
كيفية التواصل مع الآخرين..؟
ما بين الحب والصداقة..؟؟
مركز رفع الصور

أرفع صورك الآن
فقطأضغط

أشترك فى بريد المنتدى

منتدى قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط

↑ Grab this Headline Animator


أختر لغة المنتدى من هنا
كلمة الإدارة
** أهلا وسهلا بكم أعضاءنا الكرااام ****سعداء بانضمامكم لمنتدانا *** كما ويشرفني استقبال آرائكم واقتراحاتكم بكل ما يخص المنتدى ** ضيفنا الكريم سلام الله عليك ,, نعلم جميعاً أن المنتدى مكان لتبادل المنفعة ولكي نفيد ونستفيد **** من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي استفدت من موضوعه .. فنحن نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط ** أخي / أختي : إن القدرات التي وهبك الله إياها والخير الكامن داخل نفسك إذا لم تحركه بنفسك فلن تتذوق طعم حلاوته وان دعوت الله مكتوف الأيدي أن يجعل حياتك أفضل فلن تكن أفضل إلا إن عملت جاهدا بنفسك وحركت إبداعاتك بنفسك لذلك اعمل لتصل لتنجح لتصبح حياتك أفضل وتتذوق حلاوة إنتاجك وعملك وإبداعك فتصبح حياتك أفضل .. قل إنني هنا . إن ذاتي هي كل ما أحتاجها . فجر طاقتك الكامنة.. اذبحْ الفراغ بسكينِ العملِ.. إنَّ أخطر حالات الذهنِ يوم يفرغُ صاحبُه من العملِ ، فيبقى كالسيارةِ المسرعةِ في انحدارِ بلا سائقٍ تجنحُ ذات اليمين وذات الشمالِ . كن كالنحلة تأكلُ طيِّباً وتصنعُ طيِّبا..ً لا تحسبِ المجد تمراً أنتَ آكلُهُ.... لنْ تبلغ المجد حتى تلْعق الصَّبِرا*** إن المعالي لا تُنالُ بالأحلامِ ، ولا بالرؤيا في المنامِ ، وإنَّما بالحزمِ والعَزْمِ ** كلمة الإدارة
الحقوق محفوظة للمنتدى
جميع الحقوق محفوظة لـمنتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
elasuotie.forumegypt.net

حقوق الطبع والنشر©2015 -2017

( الساعة الآن )

لحجز مساحة إعلانات على منتديات قرية الحمَّام مركز أبنوب محافظة أسيوطاضغط هنا


حجز مساحةإعلانية

جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.