منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 3pekd110
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 55958214
مرحبا بك عزيزي
في منتديات رجب الأسيوطى
أنت زائر لم تقم بالتسجيل بعد
عليك القيام بالتسجيل الآن

الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ Icon611
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 908877404

منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط

ديني - ثقافي- اجتماعي- سياسي- رياضي- ترفيهي- فني- تكنولوجي  
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
 
<
** أهلا وسهلا بكم أعضاءنا الكرااام ****سعداء بانضمامكم لمنتدانا *** كما ويشرفني استقبال آرائكم واقتراحاتكم بكل ما يخص المنتدى ** ضيفنا الكريم سلام الله عليك ,, نعلم جميعاً أن المنتدى مكان لتبادل المنفعة ولكي نفيد ونستفيد **** من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي استفدت من موضوعه .. فنحن نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط ** أخي / أختي : إن القدرات التي وهبك الله إياها والخير الكامن داخل نفسك إذا لم تحركه بنفسك فلن تتذوق طعم حلاوته وان دعوت الله مكتوف الأيدي أن يجعل حياتك أفضل فلن تكن أفضل إلا إن عملت جاهدا بنفسك وحركت إبداعاتك بنفسك لذلك اعمل لتصل لتنجح لتصبح حياتك أفضل وتتذوق حلاوة إنتاجك وعملك وإبداعك فتصبح حياتك أفضل .. قل إنني هنا . إن ذاتي هي كل ما أحتاجها . فجر طاقتك الكامنة.. اذبحْ الفراغ بسكينِ العملِ.. إنَّ أخطر حالات الذهنِ يوم يفرغُ صاحبُه من العملِ ، فيبقى كالسيارةِ المسرعةِ في انحدارِ بلا سائقٍ تجنحُ ذات اليمين وذات الشمالِ . كن كالنحلة تأكلُ طيِّباً وتصنعُ طيِّبا..ً لا تحسبِ المجد تمراً أنتَ آكلُهُ.... لنْ تبلغ المجد حتى تلْعق الصَّبِرا*** إن المعالي لا تُنالُ بالأحلامِ ، ولا بالرؤيا في المنامِ ، وإنَّما بالحزمِ والعَزْمِ ** كلمة الإدارة

{ رجب الأسيوطى} {. ♣♣♣ تعلن جمعية النهضة لتنمية المجتمع الخيرية بقرية الحمام مركز أبنوب محافظة أسيوط ♣♣♣ والمشهرة برقم ( 747 لسنة 2007 م ) ♣♣♣ عن قبول التبرعات العينية والنقدية وذلك بمقر الجمعية أو بالأتصال بالأستاذ / عصام محفوظ مجلى برقم محمول ( 01222237440 -ــ 01001358418 ) ♣♣♣أو التبرع برقم حساب ( 5050 ) بنك التنمية والائتمان الزراعي بقرية الحمام. وجزاكم الله خيرا ♣♣♣ }كتب: { يسعد منتدى قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط في تقديم التحية إلى كل الأعضاء النشطاء من خلال تميزهم وإبداعاتهم }: {♣ ♣ }: تابع القراءة{♣♣ }


شاطر
 

 الإرهاب والغرب والإسلام .؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رجب الأسيوطى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
رجب الأسيوطى

الدولة : مصر
علم الدولة : مصر
الأوسمة الأوسمة :
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟  صورة الوسام

الساعة :
عدد المساهمات : 578
نقاط : 1693
التميز والأيداع وأنتقاء المشاركات : 0
تاريخ التسجيل : 29/01/2012
الموقع : موقع متخصص للنهوض بمربى وتربية نحل العسل

الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ Empty
مُساهمةموضوع: الإرهاب والغرب والإسلام .؟   الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ Icon_minitimeالأربعاء يناير 14, 2015 10:20 am



الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 911
◘◘◘ ماذا يعرف الجُهَّال عن تاريخ المسلمين وأفكارهم منذ أكثر من ألف سنة ..؟! في هذا التاريخ على وجه التحديد كانت الأندلس الأوربية تتمتع بثمار الفكر الإسلامي و تشهد أعظم حضارة إنسانية على وجه الأرض ، لقد استدعى أهل البلاد بأنفسهم المسلمين - على سمعتهم في العدل والمساواة بين الناس- لتخليصهم من العبودية الرومانية والظلم.
فأقام المسلمون بالأندلس حضارة ساهم فيها اليهود والمسيحيون على السواء ؛ في دولة لم تفرق بين الأجناس ولا الأديان ؛ عاشوا جميعًا أحرارًا متعاونين بينما كانت أوربا تغوص في ظلمات الجهل والتخلف والظلام والقذارة ؛ كان قتل المخالفين في العقيدة دائرًا على قدم وساق بين المسيحيين بعضهم ضد بعض: الكاثوليك والبروتسطانت والأرثوذكس.. وكانت محاكم التفتيش تقتل وتعذب وتحرق المخالفين معها لا في العقيدة الدينية فحسب ولكن في اصطناع العلوم الطبيعية والفكر الذي لا تُقِرُّهُ الكنيسة ؛ حتى الأطباء كانوا يُحاكمون على استخدامهم العلوم العربية في العلاج والتشريح والجراحة ، ولم يسلم من التعذيب والقتل علماء الفلك الذين قالوا بكرويّة الأرض ..
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ ازدهرت الأندلس تحت الحكم الإسلامي بالعلم والتعليم والأدب والفن والعمارة ، وخلّف المسلمون شواهد من الآثار تنطق بالجمال والروعة من مساجد وقصور، في المدن الأندلسية .
التي ازدانت بالمباني والحمامات .. وما حفلت به من مدارس وجامعات ومكتبات ؛ حيث أصبحت مدن الأندلس منارة للعلم والحضارة ..
◘◘◘ أن الإسلام دين الأمن، دين التسامح، دين لا يقر الإرهاب مهما كان لونه ومهما كان زمانه، ومهما كان مكانه ومهما كان جنسه، لا يقر الإسلام إرهاباً ولا تطرفاً على الإطلاق من أي جنس كان، وفي أي زمان كان، وفي أي مكان كان، بل أنا أؤكد للغرب وللمسلمين وللعلمانيين العرب بصفة خاصة أن اليهود والنصارى ما ذاقوا نعمة الأمن والأمان والاستقرار إلا في كنف دين محمد بن عبد الله)..صل الله عليه وسلم ) إلا في ظلال الإسلام، ولا زالت صفحات التاريخ مفتوحة بين أيدينا.
فلنرجع إلى التاريخ لنقرؤه، ولنرى أن الإسلام العظيم قد جعل الناس جميعاً في كل أنحاء الأرض سواء لا اختلاف ولا تمايز بينهم إلا بالتقوى والعمل الصالح، يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ [الحجرات:13].
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄اسمع إلى خطبة الحبيب النبي( صلى الله عليه وسلم)، كما في الحديث الذي رواه أحمد والبيهقي بسند صحيح من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: (خطبنا رسول الله في وسط أيام التشريق خطبة الوداع، وكان من بين ما قاله المصطفى: ( صل الله عليه وسلم ) أيها الناس.! ألا إن ربكم واحد، ألا إن أباكم واحد، ألا لا فضل لعربي على عجمي، ولا لعجمي على عربي إلا بالتقوى، إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ [الحجرات:13]).
هل طبق الإسلام هذه المناهج العظيمة، أم أن الإسلام قد جعلها مناهج نظرية باهتة باردة.؟
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄أمان عمر بن الخطاب لأهل إيليا
هذا فاروق الأمة عمر بن الخطاب الذي خرج من المدينة ليتسلم مفاتيح بيت المقدس، وجاء عمر بن الخطاب في موكب مهيب لكنه يتكون من رجلين اثنين، من عمر وخادمه، على ظهر دابة واحدة، يركب فاروق الأمة تارة، وينزل ليركب خادمه تارة أخرى، وينزل الخادم لتمشي الدابة وحدها تارة ثالثة.
وما أن وصل عمر إلى بيت المقدس إلا وكانت النوبة لخادمه، فأصر الخادم أن ينزل ليركب أمير المؤمنين، فرفض عمر وركب الخادم، وانطلق عمر بن الخطاب ليجر الدابة لخادمه وهو أمير المؤمنين، فلما أقبل أبو عبيدة بن الجراح قائد الجيوش في القدس في بلاد فلسطين ورأى عمر بن الخطاب يفعل ذلك قال: يا أمير المؤمنين.!
والله ما أحب أن القوم قد استكرهوك، لا أحب أن يراك القوم وأنت بهذه الحالة، وأنت في طريقك لاستلام مفاتيح بيت المقدس، فالتفت فاروق الأمة القوي إلى أبي عبيدة فقال: (أوه يا أبا عبيدة لو يقولها غيرك.! يا أبا عبيدة .! لقد كنا أذل قوم فأعزنا الله بالإسلام، فمهما ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله).
ويقف عمر بن الخطاب أمام بيت المقدس على أرض فلسطين ليكتب لهم الأمان الذي يسمى في التاريخ بالعهدة العمرية، ماذا قال عمر.؟
قال: (بسم الله الرحمن الرحيم، هذا ما أعطى عبد الله عمر بن الخطاب أمير المؤمنين أهل إيليا ( أي: أهل بيت المقدس) من الأمان، أعطاهم أماناً لأنفسهم وأموالهم وكنائسهم، فكنائسهم لا تسكن ولا تهدم، ومن أراد من أهل إيليا أن يخرج فعليه الأمان حتى يبلغ مأمنه، على ما في هذا العهد أقر عمر، فعليه ذمة الله ورسوله والخلفاء والمؤمنين).
ووقع على هذا العهد العمري: خالد بن الوليد وعمرو بن العاص وأبو عبيدة بن الجراح وعبد الرحمن بن عوف ومعاوية بن أبي سفيان ، في العام الخامس عشر من هجرة النبي (صلى الله عليه وسلم)، أعطى عمر للنصارى أماناً على أموالهم وأنفسهم وكنائسهم.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄ صلاح الدين يرسل طبيبه لمعالجة عدوه
ولو رأينا وقرأنا ما فعله صلاح الدين الأيوبي يوم أن انتصر على الصليبيين في موقعة حطين، عاملهم معاملة سيظل التاريخ يقف أمامها وقفة إعجاب وإجلال وإكبار، كما صرح كتابهم هم من الشرق والغرب، لقد مرض ريتشارد قلب الأسد الذي كان قائداً قوياً عنيداً لـصلاح الدين ، فلما مرض أرسل له صلاح الدين الأيوبي طبيبه الخاص بدواء من عنده، هل في تاريخ الحضارات مثل ذلك.؟
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄ محمد الفاتح يعطي الأمان للنصارى
ولما فتح البطل الشاب محمد الفاتح القسطنطينية ودخل كنيسة آياصوفيا العملاقة، ماذا فعل محمد الفاتح بالنصارى.؟
أعطاهم الأمن والأمان، وعاشوا في كنف محمد الفاتح في ظلال الإسلام، وفي غاية الاستقرار.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄عمر بن الخطاب يقتص للقبطي من محمد بن عمرو بن العاص
وكلكم يعلم قصة اليهودي الذي سرق درع علي ، وكلكم يعلم قصة القبطي الذي سابق محمد بن عمرو بن العاص.
قبطي من أرض مصر يسابق محمد بن عمرو بن العاص فيسبقه القبطي، فيضرب ابن والي مصر القبطي الضعيف، وهو يقول له: خذها وأنا ابن الأكرمين، ويتلقى القبطي الضربة من سوط محمد بن عمرو بن العاص، وينطلق على الفور إلى الأسد القابع في مدينة المصطفى، إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه ليدخل عليه المسجد النبوي وهو يقول: هذا مقام العائذ بك يا أمير المؤمنين.! فيقول له عمر : من أنت.؟ فيقول: أنا قبطي من أهل مصر. ما الذي جاء بك من مصر إلى المدينة.؟
قال: سابقت محمد بن عمرو بن العاص فسبقته، فضربني بالسوط وهو يقول: خذها وأنا ابن الأكرمين، فقال له عمر : اجلس هنا، وأرسل مع البريد رسالة عاجلة كتب فيها: (من عبد الله عمر بن الخطاب أمير المؤمنين إلى والي مصر عمرو بن العاص ، إن انتهيت من قراءة رسالتي فاركب إلي مع ولدك محمد). فيركب عمرو بن العاص مع ولده محمد ليدخل على عمر رضي الله عنه، فيقول عمر : أين القبطي.؟
فيقول: هأنا يا أمير المؤمنين، فيقول: أقبل، خذ السوط واضرب ابن الأكرمين، قبطي يضرب ابن عمرو بن العاص .!
فيضربه، فيقول عمر : أدر السوط أو الدرة على صلعة عمرو بن العاص ، فوالله ما ضربك ولده إلا بسلطان أبيه، فقال القبطي: لا يا أمير المؤمنين قد ضربت من ضربني، فقال عمر : والله لو ضربت عمرو ما حلنا بينك وبين ذلك، ثم التفت عمر إلى عمرو وقال قولته الخالدة: (يا عمرو ! متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً). هل في حضارات الدنيا مثل هذا؟.! هذا هو تسامح الإسلام العظيم.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄قصة عمر بن عبد العزيز مع أهل سمرقند
يوم أن فتح المسلمون سمرقند في عهد عمر بن عبد العزيز، وأرسل أهل سمرقند رسالة إلى عمر رضي الله عنه، وقالوا بأن الفتح الإسلامي لسمرقند فتح باطل؛ لأن الجيوش دخلت سمرقند عنوة، ولم تدعها إلى الإسلام، ولم تفرض عليها الجزية. فما كان من عمر بن عبد العزيز إلا أن يرسل إلى قاضي قضاة المسلمين ليحقق في هذا الأمر، ويرسل القاضي إلى عمر رضي الله عنه بأن الفتح الإسلامي لسمرقند فتح باطل، فيصدر عمر الأوامر إلى قائد الجيوش المسلمة في سمرقند بالانسحاب فوراً، ثم يدعو أهل سمرقند إلى الإسلام فإن أبوا فليفرضوا عليهم الجزية، فإن أبوا فالقتال.!
فلما خرج الجيش عن بكرة أبيه، خرج أهل سمرقند بين يدي الجيش الفاتح العظيم المنتصر على نفسه، وهم يقولون: نشهد أن لا إله إلا الله ونشهد أن محمداً رسول الله. هذه أخلاق الإسلام، وهذه أخلاق جنوده.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄ تعامل أبي عبيدة مع أهل حمص ودمشق
لما فتح الجيش الإسلامي حمص والعراق والشام، وعلم القادة بقيادة أبي عبيدة أن هرقل قد جمع لهم جيشاً جراراً، خرج القادة يخاطبون أهل دمشق وأهل حمص وقالوا لهم: لقد سمعنا أن هرقل قد جمع لنا جموعاً، وإننا لا نستطيع أن نحميكم وأن ندافع عنكم، وهذه جزيتكم التي دفعتموها لنا في مقابل حمايتكم. فلما رأى الناس ذلك من أهل حمص ومن أهل دمشق طارت عقولهم وخرجوا بين يدي الجيش المسلم يقولون: والله لعدلكم أحب إلينا من جور الروم وظلمهم، مع أنهم على دين واحد.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 810
◘◘◘ إن ما أطلقه الغرب وسائل الإعلام من وصف للإسلام بأنه دين الفاشية والإرهاب جاء ذلك ليؤكد أن الإسلام ليس ديناً جديداً حتى يتهمه غير المسلمين بأنه دين فاشية وإرهاب فلقد أرسل الله تعالى محمداً (صلى الله عليه وسلم) بشريعة كاملة صالحة لكل زمان ومكان منذ ألف وأربعمائة سنة ولم يأت بدين جديد يختلف عن دين إخوانه الأنبياء من قبله فإن الدين الذي ارتضاه الله تعالى لعباده هو دين الإسلام منذ أن أرسل نوحاً عليه السلام كما قال سبحانه وتعالى: (إن الدين عند الله الإسلام) وقد دعا جميع المرسلين من نوح عليه السلام إلى محمد (صلى الله عليه وسلم) إلى توحيد الله تعالى كما بينه ربنا سبحانه وتعالى فقال: (ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت) وهذا الدين هو دين عدل وسلام يدعو إلى العدل ويحرم الظلم وقد أخبرنا نبينا (صلى الله عليه وسلم) في أحاديث عديدة بتحريم ظلم الغير حتى لو كان غير مسلم فقال (صلى الله عليه وسلم) قال الله تعالى : (يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكما محرما فلا تظالموا ...) رواه مسلم. وحتى لو كان بين المسلم وغير المسلم بغض أو عداوة فإنه لا يجوز له أن يظلمه لقوله تعالى:
( ولايجرمنكم شنئان قوم أن صدوكم عن المسجد الحرام أن تعتدوا وتعاونوا على البر والتقوى ....)( سورة المائدة:2).
وقال سبحانه وتعالى: (إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون ...)( سورة النحل:الآية90).
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ من الخطأ الفاحش أن يوصف الإسلام بأوصاف جاء أصلاً بمحاربتها كالإرهاب أو الفاشية أو الظلم أو قتل الأبرياء لأن هذا الدين قد جاء رحمة كما قال الله تعالى: (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين ....) فهو دين رحمة لكل العالمين والعالمين جمع عالم – بفتح اللام - أي كل ما خلقه الله تعالى من المخلوقات بما فيها الإنسان مهما اختلف لونه أو مكانته, وتشمل هذه الرحمة كذلك الحيوان فقد ورد عن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) أنه أخبر عن رجل أسقى كلباً فغفر الله تعالى له .فهل يعقل أن دين يدعو للرحمة والرأفة بالحيوان ثم يوصف بأنه يدعو للإرهاب.؟!
وهل يعقل أن دين يدعو للسلام وينهى عن قتل الأبرياء ثم يدعو للقتل وإيذاء الناس بدون سبب.؟!
لاشك أن هذا لا يمكن أن يحصل ولا يمكن لمنصف أن يقول مثل هذا الكلام أو يصف الإسلام بمثل هذه الأوصاف .
◘◘◘ إن الإرهاب لا دين له ولا وطن .. فعلى مر التاريخ كانت هناك جماعات إرهابية في كثير من البلدان . ولم تسلم ديانة من
انتساب الإرهاب لها وكذلك لم يخلو منه وطن ..
فالتطرف والعنف سلوك ليس جديدا علي الإنسانية.. ولا حديثا على الأوطان ..فمنذ أن قتل قابيل أخيه هابيل ظهر الإرهاب على الأرض ..
وفي الآونة الأخيرة ركز المجتمع الدولي علي إرهاب الجماعات الإسلامية، إلا أننا نجد أن كل الأديان السماوية تعاني من وجود جماعات مسلحة متطرفة تتخذ من الدين غطاء لتحقيق هدف سياسي.
ومنذ بداية القرن الواحد والعشرين برز نوع من أشد أنواع القتال وأعقدها، ذلك هو قتال الجماعات الإرهابية
( وهو ما دعي مؤخرا إلى الحرب على الإرهاب). وقد تواجدت الجماعات الإرهابية على مر التاريخ, ولكنها لم
تحظى بالاهتمام والتغطية الإعلامية كما هو الحال في الحملات الراهنة على الإرهاب. ورغم التداخل الكبير بين
حركات التحرر ..والكفاح العادل.. والأخرى من الحركات الإرهابية.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ إن مصدر الإرهاب والقتل الجماعي في أوربا والعالم ليس هم المسلمون في أي عصر وإنما الأوربيون والأمريكيون على وجه التحديد .. و ضحايا جرائمهم بالملايين هم المسلمون والعرب ، والأدلة على هذا مسجلة في وثائق رسمية وفى مشاهد متلفزة رآها العالم في فلسطين وأفغانستان والعراق والبوسنة والهرسك وكوسوفَا والشيشان والفلبين وفى أفريقيا الوسطى والصومال وتركستان ونيبال ..
وقديما أباد المستعمرون الأوربيون الملايين من السكان الأصليين في الأمريكتين وفى أستراليا وكندا ونيوزيلانده ، وحوَّلوا من بقي منهم إلى عينات في متاحف بشرية ليتفرج الناس عليهم . ولم يفعل المسلمون هذا مع البشر في أي عصر ولا في أي مكان بالعالم ..
◘◘◘ إذا فيما هذا العداء والكراهية العمياء للمسلمين وثقافة المسلمين وتاريخ الإسلام الذي لطّخ الغرب وجهه بالسخام وسار على نهجه العملاء في بلاد المسلمين ..؟!
أعطت الحروب الصليبية أوروبا وعيها الثقافي ووحدتها ، ولكن الخبرة التي صاحبت هذه الصدمة كان مقدَّرًا لها أن تصبغ الإسلام بلون زائف، لتُقَدِّمَهُ شائهًا كريها في العيون الغربية .. ولم يكن هذا بسبب الصدام المسلح وسفك الدماء ؛ فما أكثر ما نشبت الحروب بين الأمم وسالت فيها دماء غزيرة ثم طواها النسيان !.. واندثرت عداوات لتحل محلها صداقات . ولكن الذي وقع في الحروب الصليبية لم يكن مجرد صدام مسلح .. وإنما كان أولا وبالدرجة الأولى سهاما مصوبة إلى العقل الغربي لتشويه الإسلام. وأن الإسلام هو مصدر الفجور والضلالات .. إنه دين الشهوات الحسية الحيوانية والعنف الغاشم .. وإنه مجموعة من الشعائر الظاهرية لا علاقة لها بالتصفية الروحية .. كل هذا دخل العقل الغربي واستقر فيه جيلًا بعد جيل ..
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ لقد كان مناخ الحروب الصليبية فرصة سانحة لقوي شريرة استطاعت أن تبذر البذور السوداء لكراهية دين وحضارة بلغت في سموها الأخلاقي والإنساني قمة لم تبلغها حضارة أخري سابقة أو لاحقة ..
◘◘◘ بعد انهيار الاتّحاد السوفيتي بدأ الغرب (الولايات المتّحدة وبريطانيا وحلف الأطلنطي) وإسرائيل والصهيونيّة العالميّة، حملة تشهير عالمية متعددة المستويات والمجالات والأساليب ضد الإسلام والمسلمين؛ باعتبارهم العدو الجديد للحضارة الغربية.. بالطبع كنا ـ شعوبًا وحكامًا ـ في غفلة تامة عن ذلك.. واليوم بلغت الحملة مبلغها عسكريًا وسياسيًا وثقافيًا، وكل ما نفعله الآن محاولات متقطعة لنفى الإرهاب عن الإسلام..
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ منذ أحداث الحادي عشر من سبتمبر عام 2001م تواضعت الأوساط السياسية الغربية وعاضدها الإعلام على تصنيف الإرهاب وحصره في طائفة من المسلمين دون الالتفات إلى أي إرهاب آخر مهما يكن جنس أصحابه أو معتقدهم، ومما زاد هذا المصطلح انتشاراً أن فصائل عديدة في العالم الإسلامي خلطت بين الدين والسياسة وشرعت تتكلم بالنيابة عن الإسلام مطلقاً، ولم تجادل تسميتها بأنها حركات إرهابية إسلامية من قبل أعدائها بل قدمت نفسها في الغالب على أنها (حركات جهادية).! وقد التبس مفهوم الجهاد بدوره في ظل هذا الخلط.
◘◘◘ إن الإرهاب ظاهرة بشرية غير سوية عرفتها جل الحضارات في مختلف العصور، وعرفها أتباع الأديان أيضاً.
ولا يجوز ربط الإرهاب (لتصنيفه) بدين من الأديان، فإنه لا يجوز أيضاً وسمه بمحدد جغرافي كأن يقال الإرهاب الشرقي أو الإرهاب الغربي.
فهذا الغرب هو الذي نحت مصطلح الإرهاب الإسلامي وظل يكرسه في الإعلام وفي الخطاب السياسي حتى أصبح مصطلحاً عالمياً لمدلول سكن العق الغربي وأضحى عنواناً لموقف عدواني من الإسلام والمسلمين وتعدى ذلك إلى الجنس العربي مطلقاً مما أنتج إرهاباً وخوفاً من كل ما له علاقة بالشرق جغرافيا وبالإسلام دينياً وبالعرب جنساً وأمة.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ إن الأدهى والأمر أن يبرر الإرهاب الغربي كل ما ارتكبه من مجازر، ويلقي ثوب الفضيحة والرذيلة على المسلمين، ويلبسهم لباس التطرف والإرهاب والبربرية، ولو قرءوا التاريخ ونظروا في حياة المسلمين لوجدوا أن دين الإسلام هو دين السماحة والأمن والأمان، وأن الإسلام بريء من كل ما رموه واتهموه به.
◘◘◘ إن الصراع بين الحق والباطل قديم بقدم الحياة على ظهر الأرض، والأيام دول كما قال ربنا جل وعلا: وَتِلْكَ الأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ [آل عمران:140]، ولا شك أن الدولة الآن للغرب الذي كسب الجولة الأخيرة وهزم الأمة المسلمة عسكرياً واقتصادياً وأمنياً ونفسياً، وذلك بعد أن تخلت الأمة عن أسباب النصر، بانحرافها عن منهج ربها ونبيها (صلى الله عليه وسلم)، مصداقاً لقول الله جل وعلا: إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ [الرعد:11] وذهب الغرب المنتصر يسوم الأمة المهزومة سوء العذاب، ويمارس عليها كل أشكال الإرهاب الفكري والنفسي والعلمي والعسكري.
ففي الوقت الذي يمارس فيه الإعلام الغربي عامة والأمريكي خاصة لوناً قذراً من ألوان الإرهاب الفكري، بوسم الإسلام والمسلمين بالإرهاب والتطرف والوحشية، والبربرية والجمود والرجعية، والتخلف والتأخر.. إلى آخر هذه التهم المعلبة الجاهزة التي لم تعد تنطلي إلى على السفلة والرعاع.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ في الوقت الذي يمارس فيه الإعلام الغربي هذا اللون القذر من ألوان الإرهاب الفكري، شاء الله جل وعلا أن تسقط ورقة السوء، وأن تتمزق خيوط العنكبوت التي طالما وارى بها النظام الغربي والأمريكي عوراته الغليظة، سقطت ورقة التوت، وتمزقت خيوط العنكبوت.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2910
♦♦♦ من هو الإرهابي الحقيقي ♦♦♦
الإرهاب من ذبح للسودان وأفغانستان بالصواريخ والطائرات ليس من الإرهاب في شيء ما دام هذا السفك بأيد أمريكية، وما دام الحصار يفرض على العراق وعلى ليبيا وعلى الصومال بأيد أمريكية، فما دام القول والفعل من نصف العالم الآن الذي يخون بيده الخبيثة الطويلة الآثمة كل مسلم هنا وهنالك على مرأى ومسمع من العالم الغربي، وعلى مرأى ومسمع من العالم الإسلامي المهزوم، ما دام هذا الصنيع على يد الأمريكان فلا يعد من الإرهاب في شيء، ولا ينبغي لرجل عاقل أن يصف هذا القول والفعل بالإرهاب والتطرف.
أما إن تكلم مسلم كلمة يذب بها عن دين الله، ويبين بها الإرهاب الغربي فهو الذي يوصف بالإرهاب، كما يسم الإرهاب الغربي المسلمين في كل مكان بالتطرف والأصولية والإرهاب والوحشية، والبربرية والجمود، والرجعية والتأخر.. إلى آخر هذه التهم المعلبة، يقتل عشرات الآلاف من الأفغان، وفي كل عام يقتل ما يزيد على خمسين ألف طفل من العراق، لماذا.؟ لأن النظام الغربي وعلى رأسه أمريكا يفرض حصاراً اقتصادياً على العراق وعلى ليبيا وعلى السودان وعلى الصومال.!
لماذا لا يقال بأن هذا هو الإرهاب الحقيقي.؟
لماذا لا يقال بأن هذا هو التطرف الحقيقي.؟
ونرى أن الإرهاب اليهودي الآن قد استطال في أرض فلسطين وفي جنوب لبنان وفي هضبة الجولان، فأين أمريكا من هذا الإرهاب اليهودي.؟ وأين أمريكا التي تقول: إننا سنحارب الإرهاب في كل مكان؟!
لماذا لا تكف إرهابها عن العالم العربي والإسلامي.؟
وأين المنظمة العالمية لحقوق الإنسان.؟
أين النظام العالمي.؟ أما له أثر، ألم تنعق به الأبواق.!
أين السلام العالمي.؟
أنادي كل علمانيي العرب في الأمة كلها أن يقفوا الآن على حقيقة الإرهاب، وأن يقفوا على حقيقة التطرف، وأن يعلموا من هم الإرهابيون الحقيقيون، وأن يعرفوا لله حقيقة الغرب، هذا هو الغرب الذي يكيل بمكيالين كما يريد العلمانيون أن يقنعوا أمثالنا، فالغرب لا يكيل إلا بمكيال واحد، إنه مكيال العداء للإسلام، ولمحمد عليه الصلاة والسلام، هذه حقيقة يجب أن تستقر في قلوبنا، وفي قلوب أبنائنا وبناتنا ونسائنا، الغرب لا يكيل إلا بمكيال واحد، إنه مكيال العداء للإسلام..
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ أين المنظمات العالمية من الإرهاب الأمريكي ومن الإرهاب الغربي الذي يمارس بكل وحشية وعنجهية واستعلاء، في الوقت الذي يفرض فيه الإعلام الغربي غطاءً من خيوط العنكبوت على أن المسلمين هم أهل الإرهاب وهم أصل التطرف، وهم زعماء التطرف والإرهاب في العالم؟! يا مسلمون.! أدركوا من الذي أباد هيروشيما ونجازاكي بالقنابل النووية. هل هم المسلمون أم أمريكا.؟!
من الذي أباد شعب الهنود الحمر: المسلمون أم أمريكا.؟!
من الذي فرض الحصار الاقتصادي وقتل عشرات الآلاف من أنصار المسلمين في العراق وليبيا: المسلمون أم أمريكا.؟!
من الذي ضرب السودان المسلمون أم أمريكا.؟!
من الذي حاصر السودان من أجل السيطرة على منابع النيل لتصل مياه النيل إلى إسرائيل: المسلمون أم أمريكا.؟
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ يجب أن يفيق كل مسلم، ولتعلم أمريكا أن المسلمين أصبحوا الآن يعلمون كل شيء، ويعرفون كل شيء، لقد انتقل جل المسلمين من مرحلة أزمة الوعي إلى مرحلة وعي الأزمة. أيها المسلمون.!
لا بد أن نتساءل إذا كانت أمريكا تعلن حرب الإرهاب في أنحاء العالم فلماذا لم تحارب أمريكا إرهاب اليهود في الأرض المقدسة.؟!
لماذا لم تحارب أمريكا رائدة العالم الغربي الإرهاب اليهودي في فلسطين وفي لبنان وفي الجولان.؟
إن نتنياهو يضرب بكل الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية عرض الحائط، حتى المبادرة الأمريكية الأخيرة للسلام رفضها، ولم يحترم قانوناً ولا ميثاقاً، ولا نظاماً عالمياً ولا دولياً، وراح ليؤكد بناء المستوطنات اليهودية في الجولان، وفي الخليج، وفي القدس، يريد أن يغير هوية المدينة المقدسة بأي سبيل، ويعربد في المنطقة كلها كيف شاء، أين رائدة الحضارة الغربية من الإرهاب والتطرف اليهودي.؟
وأين هي من عربدة نتنياهو ؟
أين رائدة الحضارة الغربية التي ستحارب الإرهاب في كل مكان في العالم، ولكنها لا تحارب إلا الإسلام والمسلمين ونحن نعلم ذلك مهما فرض الإعلام الغربي غطاءً هشاً من خيوط العنكبوت على الممارسات الإرهابية المتطرفة للعالم الغربي وعلى رأسه أمريكا.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ قالوا عن الإسلام دين الإرهاب والقتل والتخريب
وأقول لهم تلك هي ضحاياكم انتم وبأيديكم ولا شأن للإسلام بها
◄قتل في الحرب العالمية الأولى 17 مليون شخص (لا دخل للإسلام فيها).
◄قتل في الحرب العالمية الثانية 55 مليون إنسان (لم يكن للإسلام يد فيها).
◄في نغازيكي قتل 200 ألف ياباني (لم يكن للإسلام يد فيها)
◄في فيتنام قتل اكثر من 5 مليون شخص (لم يكن للإسلام يد فيها)
◄في البوسنة كوسوفو قتل اكثر من 500 ألف شخص (لم يكن للإسلام يد فيها).
◄في العراق 1.2 مليون قتيل (لم يكن للإسلام دخل فيها).
◄أفغانستان بورما (ميانمار) لا دخل للإسلام فيها!!!
ألا يكفي هذا للعالم ليقتنع إن الإسلام بريء من الإرهاب.؟
◘◘◘ لماذا لم تحارب أمريكا التطرف اليهودي والإرهاب الصربي في كل أنحاء العالم.؟
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 611
◘◘◘ بعد ساعات من حادث (شارلى إبدو)، الذي ضرب قلب فرنسا، بل والغرب بأكمله، في مقتل، يوم الأربعاء الماضي.
خرجت الجمهورية الفرنسية الجريحة، بكامل أطيافها في مواجهة شعبية ورسمية ضد الإرهاب، فانطلقت المسيرة ضد الإرهاب في باريس يوم الأحد بمشاركة الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند وقادة من مختلف دول العالم وعدد من الزعماء العرب.
وتدفقت حشود بشرية على باريس بلغت ما يقرب من مليون ونصف مليون شخص للمشاركة في مسيرة تاريخية ضد الإرهاب إثر الاعتداءات التي شهدتها العاصمة الفرنسية التي تحولت مواساة ذات بعد عالمي مع مشاركة خمسين ممثلا لدول أجنبية في المسيرة.
وانتهت مسيرة القادة الأجانب المشاركين في تظاهرة باريس الحاشدة الأحد حوالي الساعة 14.45 بتوقيت غرينتش، فيما بقي الرئيس الفرنسي هولاند في المكان لتحية اسر القتلى الـ 17 والجرحى الـ 20 في الاعتداءات الأخيرة في باريس.
وتوقف رؤساء الدول والحكومات الذين ساروا متصافين حول الرئيس الفرنسي بعد دقيقة صمت قبل أن يحييهم هولاند واحدا واحدا لينضم على الأثر إلى مجموعة من أقارب ضحايا الاعتداءات الإرهابية التي نفذها ثلاثة فرنسيين متطرفين قتلوا بأيدي قوات الأمن.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 712
◘◘◘ إنَّ الإرهاب الذي يحصدُ أرواحاً بريئة، ولا يستثني طفلاً، ولا شيخاً، ولا امرأةً، ولا مريضاً، ويُدمِّر بيوتَ عبادةٍ، لا يستثني مسجداً، ولا كنيسةً، ولا صومعةً، ولا بِيْعة، ويَنشرُ رُعباً، لا يستثني برّاً، ولا بحراً، ولا جوّاً، ويمارس عُنفاً عابثاً، لا يستثني بلداً، ولا وطناً، ولا شعباً، هذا الإرهاب لا دين له، ولا مذهب ولا عقل، و لا ضمير، ولا أخلاق.
ربَّما تقنَّع الإرهابُ بقناعِ الدِّين، والدِّينُ منه بُراء، ربَّما تقنَّع الإرهابُ بقناعِ الجهادِ، والجهادُ من بُراء، ربَّما تقنَّع الإرهابُ بقناعِ الأمن، والأمنُ منه بُراء، ربَّما تقنَّع الإرهابُ بقناعِ الوطن، والوطنُ منه بُراء، هنا العبث، وهنا التزوير، حينما يُصنَّعُ الإرهاب وفق أقنعة كاذبة، ووفق قوالب مزيَّفة، ووفق عناوين خادعة.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 315
◘◘◘ أن الإرهاب جريمةٌ وفق كلِّ المعايير، ولا يوجد أحدٌ على الإطلاق يعلن إيمانه بالإرهاب إلَّا إذا كان معتوهاً، أو مجرماً ممتهناً للإجرام، والذين يمارسونَ الإرهاب كثر على تفاوت في مستويات هذا الإرهاب، يمارسُ الإرهاب أفراد، وجماعات ومنظمات، ودول صغرى وكبرى، إلَّا أنَّ الجميع يعلنون الحربَ ضدَّ الإرهاب، والجميع يستنكرون الإرهاب.
◘◘◘ أن الذين يرفعون شعار (لا حكم إلَّا لله) في وجه أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب عليه السَّلام كانوا لا يملكون بصيرة، إنَّ مضمون هذا الشعار صحيح مئة في المئة، إلَّا أنَّ التطبيق خاطئ، لذلك واجههم عليّ عليه السَّلام بقولته المشهورة (كلمة حقٍّ يُراد بها باطل)، فمن أعرف بحكم الله من عليّ بن أبي طالب الذي قال فيه رسول الله صلَّى الله عليه وآله (أعلمكم عليّ)، (أقضاكم عليّ)، (أنا مدينة العلم وعليٌّ بابُها) وهل يجسِّدُ الحقَّ كلَّ الحقِّ إلَّا عليّ الذي قال عنه رسول الله (صلَّى الله عليه وآله): (عليٌّ مع الحقِّ والحقُّ مع عليّ)، (عليٌّ مع القرآن والقرآن مع عليٍّ)، إلَّا أنَّ موتَ البصيرة عند أولئك القوم دفعهم إلى أنْ يتَّهموا عليّاً بأنَّه انحرف عن الحقِّ وخالف حكم الله، وقد بلغ بهم العَمَه والضَّلال أنْ أعلنوا الحربّ ضدَّ عليٍّ وهو في محراب الصَّلاة، هكذا يصنعُ موتُ البصيرةِ وعمى القلب.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ إنَّ ما نشاهده في عصرنا هذا من أبشع أشكال القتل والذبح، تمارس هذه الأعمال الشائنة مقرونة بارتفاع كلمات (الله أكبر) وحتَّى الأطفال الصِّغار يُذبحون وتُزهق أرواحهم البريئة، إنَّ هذا يعبِّر عن انمساخ البصيرة وموت الضمير، هذا لونٌ من ألوان الإرهاب في هذا العصر أنتجه العَمَه والتيه والضَّلال، ولونٌ آخر من الإرهاب تُنتجه أغراض السِّياسة الظالمة، وهذا ما تمارسه في هذا العصر قوى كبرى في العالم من خلال تدمير أوطانٍ وشعوب بذرائع كاذبة وموهومةٍ هذه القوى تزعم أنَّها تحارب الإرهاب وهي الراعي الأكبر للإرهاب، وهذا أيضاً ما تمارسه أنظمة حكمٍ في الكثير من بقاع الدُّنيا من خلال الفتك والبطش بالشعوب.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 1510
◘◘◘ إذا كانت جماعات التكفير والعنف والإرهاب تمارس دورها متستِّرةً مختبئةً، فإنَّ القوى الكبرى وأنظمة السِّياسة والحكم تمارس هذا الدور بشكلٍ مكشوف وسافر ما دامت تدعمها قوانين وقرارات جائرة .
◘◘◘ أنَّ الإرهاب جريمة عظمى في حقِّ الإنسان والحياة والدِّين والقيم والمبادئ، ولكنَّ المأزق حينما تختلط المصطلحات وترتبك المعايير، وتنحرف المصاديق، وحينما تتحوَّل العناوين شعاراتٍ للتضليل، للاستهلاك، لأغراض السِّياسة الظالمة، هناك الصَّادقون المخلصون الذين يعادون الإرهاب ويحاربون الإرهاب بكلِّ وعيٍّ وبصيرة ونظافة.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ إن أحوج ما يكون في المرحلة الراهنة المأزومة بمنتجات الإرهاب وبجنون العنف والتطرُّف، وبسياسات العبث بكرامة البشر، ما أحوج هذا الزمن البئيس إلى (ثقافة) نقيَّةٍ ونظيفةٍ، وواعيةٍ، وبصيرةٍ، وصادقةٍ، وأمينةٍ، ثقافة الرفض للإرهاب بكلِّ أشكاله ومواقعه وامتداداته، هذا الإرهاب الذي يمثِّل اعتداءً صارخاً على أرواح البشر وأعراضهم وأموالهم ومقدَّساتهم وكراماتهم.
◘◘◘ أن العنف باسم الدين يجب أن يتوقف وينتهي، وأن الاعتداء على الأبرياء مرفوض في التعاليم الإسلامية.
وأن الإرهاب لا دين له ولا يقتصر أذاه على مجتمعات معينة أو فئات خاصة، ولكنه يمس الإنسانية جمعاء.
فالأديان جميعا جاءت للمحافظة على النفس البشرية وليس لإزهاقها.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 416
◘◘◘ إن تشريعات الإسلام الربانية فيها ما يحافظ على عرض المسلم ، ودمه ، وماله ، ومن أجل ذلك كان تحريم القتل ، والسرقة ، والزنا ، والقذف ، وجعلت الحدود المغلظة على من ارتكب تلك المحرمات ، وقد يصل الأمر للقتل – كالزاني المحصن – حفاظاً على أعراض الناس .
وقد جاءت العقوبة مغلظة لمن أرهب الناس وأخافهم ، مثل عصابات قطَّاع الطرق ، ومن يفعل مثل فعلهم داخل المدينة ، وهؤلاء هم الذين يسعون في الأرض فساداً ، وقد حكم الله عليهم بأشد العقوبات كفّاً لشرهم ، وحفظاً لأموال الناس ودمائهم وأعراضهم ،
◄ قال تعالى : ( إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَاداً أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ ) (المائدة/ 33) .
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄وأبلغ من ذلك : أن الإسلام حرَّم على المسلم إخافة أخيه ، ولو مازحاً ، فعن السَّائِبِ بْنِ يَزِيدَ رضي الله عنه أنَّه سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ : ( لاَ يَأْخُذَنَّ أَحَدُكُمْ مَتَاعَ أَخِيهِ لاَعِبًا وَلاَ جَادًّا ، فَمَنْ أَخَذَ عَصَا أَخِيهِ فَلْيَرُدَّهَا إِلَيْهِ ) رواه الترمذي ( 2160 ) وأبو داود ( 5003 ) ، وحسَّنه الألباني في ( صحيح الترمذي) .
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄وعَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي لَيْلَى قَالَ : حَدَّثَنَا أَصْحَابُ رَسُولِ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُمْ كَانُوا يَسِيرُونَ مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي مَسِيرٍ ، فَنَامَ رَجُلٌ مِنْهُمْ ، فَانْطَلَقَ بَعْضُهُمْ إِلَى نبْلٍ مَعَهُ ، فَأَخَذَهَا ، فَلَمَّا اسْتَيْقَظَ الرَّجُلُ فَزِعَ ، فَضَحِكَ الْقَوْمُ ، فَقَالَ : مَا يُضْحِكُكُمْ ؟ ، فَقَالُوا : لا ، إلا أَنَّا أَخَذْنَا نبْلَ هَذَا فَفَزِعَ ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( لا يَحِلُّ لِمُسْلِمٍ أَنْ يُرَوِّعَ مُسْلِمًا ) رواه أحمد ( 23064 ) - واللفظ له - وأبو داود ( 4351 ) ، وصححه الألباني في ( صحيح أبي داود ) .
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ كون بعض المنتسبين إلى الإسلام تصدر منهم بعض التصرفات الخاطئة - إما عن جهل أو عن قصد سيئ : فإن ذلك لا ينسب إلى الإسلام ؛ لأن الإسلام ينهى عن ذلك .
وطريق الخلاص من هذا الاتهام السيئ للإسلام : أن يُبَيَّن أن فعل هؤلاء الأشخاص ليس من الإسلام ، وإنما هو تصرف شخصي ، وأن كل مسلم فهو عرضة للخطأ ، وليس هناك معصوم إلا رسول الله( صلى الله عليه وسلم ).
وما يحدث اليوم ليس معناه أن الإسلام دين العنف وممارسة تقوم بها أقلية لا تعني أن نطلق الوصف على العموم.
◘◘◘ إذا ذكرتَ كلمة الإرهاب جاء في ذهن كل أحد من الناس صورة رجل عظيم اللحية قصير الثوب مقطب الجبين وهو بلا شك عربي ومسلم . ارتبط الإرهاب بشكل عام بهذا الدين وأهله وخرجت باقي الأديان والأمم من هذه التهمة .
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ Images18
◘◘◘ إن اليقين الذي لا شك فيه أن الجهاد شرع في الإسلام ليحمى العقيدة من كيد المتربصين بها لتأخذ مجراها النبيل في هداية البشر بجانب :
◄الدفاع عن النفس والوطن والمال والعرض .
◄حفظ الكرامة والحياة ونصرة المستضعفين قال الله تعالي : (وَمَا لَكُمْ لَا تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا وَاجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ نَصِيرًا )-( النساء75).
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄منع الفتنة أو تأمين حرية الدعوة: وهذا ما صرَّح به القرآن الكريم في آيتين من كتاب الله، إحداهما في سورة البقرة في قوله تعالى: (وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَلا عُدْوَانَ إِلَّا عَلَى الظَّالِمِينَ((البقرة193 ) والثانية في سورة الأنفال في قوله تعالى: (وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ) [الأنفال:39].
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄استرداد الحريات والمغتصبات.
فهو ليس أداة قوة أو سبيل قهر بل ضرورة (‏كتب عليكم القتال وهو كره لكم )تفرضها الأسباب السابقة وتحكمها قوانين الإسلام( وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين) (وان جنحوا للسلم فاجنح لها) ولكن ليس سلام ذل أو امتهان ( فلا تهنو وتدعوا إلى السلم وأنتم الأعلون ) .
فأين هو الإرهاب في دين الإسلام ومتى كان المسلمون مهاجمين أو معتدين منذ ظهور الإسلام وحتى العصر الحديث. ؟ !
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄بإسار السلم عند أول بوادره (وإن جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله إنه هو السميع العليم ) فالسلام في الإسلام شعار دائم , وسمة مميزة لأهله خلافا للحرب التي هي ضرورة لا يلجا إليها إلا إذا سدت جميع المنافذ أمام محولات السلام (‏كتب عليكم القتال وهو كره لكم مؤقتة بزوال الفتنة وزوال ضرورتها (وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِير)ٌ.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 12827310
◄حماية حق الحياة لغير المقاتلين من النساء والشيوخ والأطفال .
◄رعاية الجرحى والمصابين .
◄عدم نقض العهد إذا احترمت بنوده من الطرف الأخر (إِلا الَّذِينَ عَاهَدْتُمْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ثُمَّ لَمْ يَنْقُصُوكُمْ شَيْئًا وَلَمْ يُظَاهِرُوا عَلَيْكُمْ أَحَدًا فَأَتِمُّوا إِلَيْهِمْ عَهْدَهُمْ إِلَى مُدَّتِهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ) , وعدم المباغتة بالهجوم أن حدث العكس قبل المكاشفة والإعلام {وَإِمَّا تَخَافَنَّ مِن قَوْمٍ خِيَانَةً فَانبِذْ إِلَيْهِمْ عَلَى سَوَاء إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الخَائِنِينَ} والإسلام كان له السبق في هذا الشأن منذ أربعة عشر قرنا على القوانين المعاصرة.
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ التاريخ خير شاهد على إن المسلمون لم يحاربوا إلا مدافعين عن أنفسهم و حقوقهم سواء هاجمهم العدو أو تبين لهم انه يعد العدة للهجوم .
وإذا كان الإسلام قد أمر المسلمين بالاستعداد لملاقاة العدة بالقوة المادية والمعنوية (واعدو لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم
) فليس قصده من ذلك إلا حفظ السلام بتخويف العدو وترهيبه حتى يقضى على أماله و أوهامه التي تصور له النصر والغلبة فلا يقدم على الهجوم أو الاعتداء .
وإذا كان الإسلام ضد الحرب العدوانية فهو أيضا ضد الفساد والتخريب والإرهاب ( من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنّما قتل النّاس جميعاً ومن أحياها فكأنّما أحيا النّاس جميعاً )( المائدة 32) مع مراعاة أن مواجهة المحتل الغاصب أمرا واجبا نظرا لما يرتكبه من قتل ونهب وسلب وتخريب .
والإسلام يدعو إلى التعايش السلمي بين المسلمين وغيرهم من سائر الأديان والأمم الأخرى وبرهم وحسن معاملتهم ما داموا في سلم معهم { لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين } .
وإذا كان غير المسلمين جزءا من المجتمع الإسلامي أو وافدين عليه , فان الإسلام يكفل لهم التمتع بكافة الحقوق التي يتمتع بها المسلمون من حماية ورعاية وإنصاف وحرية في الدين والرأي وإقامة الشعائر و مزاولة النشاط التجاري والاقتصادي حتى ولو كانوا من دولة معادية لأهل الإسلام ما دام قد سمح لهم بدخول دياره .
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 2410
◘◘◘ إن دين الإسلام هو دين الأمن والأمان.
من فضل الله على عباده أن رضي لهم الإسلام دينًا، وجعله رسالته الأخيرة الخالدة إلى يوم القيامة، وشرع فيه كل ما فيه نفع وصلاح لهم في دنياهم وأخراهم، ونهاهم وحذرهم عن كل ما يفسد دينهم ويضر مصالحهم، وحرم عليهم الظلم والعدوان فيما بينهم، وحفظ المجتمع من الخلل والفساد والبغي والاعتداء، وحمى الضروريات الخمس: النفس، والعقل، والعرض والنسب، والدين، والمال، وصانها من أي بغي واعتداء عليها، ورتَّب حدودًا صارمةً في حق من يعتدي على هذه الضروريات، سواء كانت هذه الضروريات لمسلمين، أو معاهدين، فالكافر المعاهد له ما للمسلم، وعليه ما على المسلم.
◘◘◘ إن الإسلام دين الأمن، دين التسامح، دين الأمان، وما ذاق اليهود والنصارى نعمة الأمن والاستقرار إلا في كنف الإسلام، وفي ظلال دين محمد ( صل الله عليه وسلم ) .








رجب الأسيوطى 
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 111
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 211
الإرهاب  والغرب والإسلام   .؟ 312
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kenanaonline.com/users/ragabalasuotie/
 
الإرهاب والغرب والإسلام .؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط :: القسم السياسى :: المواضيع الجريئة والحساسة-
انتقل الى:  
المواضيع الأكثر نشاطاً
الصلاة تعريفها وأركانها وسننها ومبطلاتها .!
حياكم الله يا اهل قرية الحمام
تعرف على مراكز الاقتراع بكافة مراكز ومدينة محافظة أسيوط .!
معلومات مفيدة جدا .. ؟
أكواد اللألوان للمنتديات
من أسرار المرأة..؟
كيف تعرف بنقص الفيتامينات..؟
من أذكار الصباح والمساء..
ما بين الحب والصداقة..؟؟
لمن لا يعرف حـــــــــــــواء..؟؟
المواضيع الأكثر شعبية
سر اقتران اسم الله عز و جل مع اسم النبي( صلى الله عليه وسلم).
◘◘◘ الشيميل واللدى بوى ( Shemale , LadyBoy ) ◘◘◘
◘◘◘ نبذة عن قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط ◘◘◘
هكذا علمتنى الحياة ...؟؟
قالوا عن المرأة وليتهم ما قالوا ..؟
♦♦♦ بسط الرزق من الله تعالى ♦♦♦
♣♣♣ مولد الرسول صلي الله عليه وسلم والدروس المستفادة ♣♣♣
مقتطفات عن المرأة..؟؟
لماذا محبة النبي محمد( صلى الله عليه وسلم).؟
كنوزالشاكرين لأنعم الله..!
مركز رفع الصور

أرفع صورك الآن
فقطأضغط

أشترك فى بريد المنتدى

منتدى قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط

↑ Grab this Headline Animator


أختر لغة المنتدى من هنا
كلمة الإدارة
** أهلا وسهلا بكم أعضاءنا الكرااام ****سعداء بانضمامكم لمنتدانا *** كما ويشرفني استقبال آرائكم واقتراحاتكم بكل ما يخص المنتدى ** ضيفنا الكريم سلام الله عليك ,, نعلم جميعاً أن المنتدى مكان لتبادل المنفعة ولكي نفيد ونستفيد **** من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي استفدت من موضوعه .. فنحن نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط ** أخي / أختي : إن القدرات التي وهبك الله إياها والخير الكامن داخل نفسك إذا لم تحركه بنفسك فلن تتذوق طعم حلاوته وان دعوت الله مكتوف الأيدي أن يجعل حياتك أفضل فلن تكن أفضل إلا إن عملت جاهدا بنفسك وحركت إبداعاتك بنفسك لذلك اعمل لتصل لتنجح لتصبح حياتك أفضل وتتذوق حلاوة إنتاجك وعملك وإبداعك فتصبح حياتك أفضل .. قل إنني هنا . إن ذاتي هي كل ما أحتاجها . فجر طاقتك الكامنة.. اذبحْ الفراغ بسكينِ العملِ.. إنَّ أخطر حالات الذهنِ يوم يفرغُ صاحبُه من العملِ ، فيبقى كالسيارةِ المسرعةِ في انحدارِ بلا سائقٍ تجنحُ ذات اليمين وذات الشمالِ . كن كالنحلة تأكلُ طيِّباً وتصنعُ طيِّبا..ً لا تحسبِ المجد تمراً أنتَ آكلُهُ.... لنْ تبلغ المجد حتى تلْعق الصَّبِرا*** إن المعالي لا تُنالُ بالأحلامِ ، ولا بالرؤيا في المنامِ ، وإنَّما بالحزمِ والعَزْمِ ** كلمة الإدارة
الحقوق محفوظة للمنتدى
جميع الحقوق محفوظة لـمنتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
http://elasuotie.forumegypt.net

حقوق الطبع والنشر©2018 -2019

( الساعة الآن )

لحجز مساحة إعلانات على منتديات قرية الحمَّام مركز أبنوب محافظة أسيوطاضغط هنا


حجز مساحةإعلانية

جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.