منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 3pekd110
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 55958214
مرحبا بك عزيزي
في منتديات رجب الأسيوطى
أنت زائر لم تقم بالتسجيل بعد
عليك القيام بالتسجيل الآن

الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Icon611
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 908877404
منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 3pekd110
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 55958214
مرحبا بك عزيزي
في منتديات رجب الأسيوطى
أنت زائر لم تقم بالتسجيل بعد
عليك القيام بالتسجيل الآن

الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Icon611
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 908877404
منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط

ديني - ثقافي- اجتماعي- سياسي- رياضي- ترفيهي- فني- تكنولوجي  
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
 
<
** أهلا وسهلا بكم أعضاءنا الكرااام ****سعداء بانضمامكم لمنتدانا *** كما ويشرفني استقبال آرائكم واقتراحاتكم بكل ما يخص المنتدى ** ضيفنا الكريم سلام الله عليك ,, نعلم جميعاً أن المنتدى مكان لتبادل المنفعة ولكي نفيد ونستفيد **** من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي استفدت من موضوعه .. فنحن نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط ** أخي / أختي : إن القدرات التي وهبك الله إياها والخير الكامن داخل نفسك إذا لم تحركه بنفسك فلن تتذوق طعم حلاوته وان دعوت الله مكتوف الأيدي أن يجعل حياتك أفضل فلن تكن أفضل إلا إن عملت جاهدا بنفسك وحركت إبداعاتك بنفسك لذلك اعمل لتصل لتنجح لتصبح حياتك أفضل وتتذوق حلاوة إنتاجك وعملك وإبداعك فتصبح حياتك أفضل .. قل إنني هنا . إن ذاتي هي كل ما أحتاجها . فجر طاقتك الكامنة.. اذبحْ الفراغ بسكينِ العملِ.. إنَّ أخطر حالات الذهنِ يوم يفرغُ صاحبُه من العملِ ، فيبقى كالسيارةِ المسرعةِ في انحدارِ بلا سائقٍ تجنحُ ذات اليمين وذات الشمالِ . كن كالنحلة تأكلُ طيِّباً وتصنعُ طيِّبا..ً لا تحسبِ المجد تمراً أنتَ آكلُهُ.... لنْ تبلغ المجد حتى تلْعق الصَّبِرا*** إن المعالي لا تُنالُ بالأحلامِ ، ولا بالرؤيا في المنامِ ، وإنَّما بالحزمِ والعَزْمِ ** كلمة الإدارة

{ رجب الأسيوطى} {. ♣♣♣ تعلن جمعية النهضة لتنمية المجتمع الخيرية بقرية الحمام مركز أبنوب محافظة أسيوط ♣♣♣ والمشهرة برقم ( 747 لسنة 2007 م ) ♣♣♣ عن قبول التبرعات العينية والنقدية وذلك بمقر الجمعية أو بالأتصال بالأستاذ / عصام محفوظ مجلى برقم محمول ( 01222237440 -ــ 01001358418 ) ♣♣♣أو التبرع برقم حساب ( 5050 ) بنك التنمية والائتمان الزراعي بقرية الحمام. وجزاكم الله خيرا ♣♣♣ }كتب: { يسعد منتدى قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط في تقديم التحية إلى كل الأعضاء النشطاء من خلال تميزهم وإبداعاتهم }: {♣ ♣ }: تابع القراءة{♣♣ }


 

 الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ).

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رجب الأسيوطى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
رجب الأسيوطى


الدولة : مصر
علم الدولة : مصر
الأوسمة الأوسمة :
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ).  صورة الوسام

الساعة :
عدد المساهمات : 648
نقاط : 1895
التميز والأيداع وأنتقاء المشاركات : 0
تاريخ التسجيل : 29/01/2012
الموقع : موقع متخصص للنهوض بمربى وتربية نحل العسل

الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Empty
مُساهمةموضوع: الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ).   الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Icon_minitimeالسبت نوفمبر 20, 2021 8:09 pm


الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1910
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ).
الإسلام يحث المؤمن أن يجعل الإصلاح بين الناس أهم أهدافه في الحياة الدنيا؛ إذ بالإصلاح تصبح الأمة وحدة متماسكة، يسعى بعضها في سبيل إصلاح الآخر، وتكون فعلاً كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحُمّى، وفي إهمال الإصلاح تفكيك للأمة وتفتيت لروابطها.
ولهذا جعل الإسلام الإصلاح بين الناس أفضل من كثير من العبادات.
قال صلى الله عليه وسلمSadأَلا أُخْبِرُكُمْ بِأَفْضَلَ مِنْ دَرَجَةِ الصَّلاةِ وَالصِّيَامِ وَالصَّدَقَةِ)؟ قَالُوا: بَلَى. قَالَSadإِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ، وَفَسَادُ ذَاتِ الْبَيْنِ هِيَ الْحَالِقَةُ) رواه أحمد وأبو داود والترمذي وقال: حديث حسن صحيح. والإصلاح يكون برأب الصدع وإزالة الفساد الذي دبَّ بسبب الخصام والتنازع على أمر من أمور الدنيا.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1810
فإن إصلاح ذات البين يُذهب وغر الصدور ويجمعُ الشملَ ويضمُّ الجماعة ويزيل الفرقة، والإصلاحُ بين الناس في دين الله مبعثُ الأمن والاستقرار، ومنبع الألفة والمحبة، ومصدر الهدوء والطمأنينة، إنه آية الاتحاد والتكاتف، ودليل الأخوة وبرهان الإيمان. قال الله تعالى: {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ} [الحجرات: 10]. والصلح خيرٌ تهبُّ به على القلوب المتجافية رياحُ الأنس ونسماتُ النَّدى، صلحٌ تسكنُ به النفوسُ، ويتلاشى به النزاعُ، الصلحُ نهجٌ شرعيٌ يُصانُ به الناسُ وتُحفظُ به المجتمعات من الخصام والتفككِ.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1111
يعد إصلاح ذات البين من مكارم الأخلاق العظيمة، فقد حث عليها الشرع في أكثر من مناسبة، كما في قوله تعالى: (فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ) الأنفال/1.
وقال رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلمSadكُلُّ سُلاَمَى مِنَ النَّاسِ عَلَيْهِ صَدَقَةٌ كُلَّ يَوْمٍ تَطْلُعُ فِيهِ الشَّمْسُ، يَعْدِلُ بَيْنَ الاثْنَيْنِ صَدَقَةٌ، وَيُعِينُ الرَّجُلَ عَلَى دَابَّتِهِ فَيَحْمِلُ عَلَيْهَا أَوْ يَرْفَعُ عَلَيْهَا مَتَاعَهُ صَدَقَةٌ، وَالْكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ صَدَقَةٌ، وَكُلُّ خَطْوَةٍ يَخْطُوهَا إِلَى الصَّلاَةِ صَدَقَةٌ، وَيُمِيطُ الأَذَى عَن الطَّرِيقِ صَدَقَةٌ) متفق عليه واللفظ للبخاري.
ولأهمية هذه المكرمة جعل لها الإسلام جزءاً من مصارف الزكاة، تصرف على الغارمين الذين يسعون للإصلاح بين الناس. قال صلى الله عليه وسلمSadأفضلُ الصدقةِ إصلاحُ ذاتِ البينِ) رواه الطبراني .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 211
فإصلاح ذات البين شعبة إيمانية، وشرعة إسلامية، تُستل بها الضغائن، وتصفو بها القلوب، وتخمد نيران الفتن، قال عز وجل منوهاً بتلك الخصلة: - (لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا) النساء/114.
إنَّ الإصلاح بين النّاس موضوع له خطره وأثره، فالقائمُ بالإصلاح بين الناس يتعرضُ كثيرًا للاتهام من الطرفين، لأنه يمثلُ الحقيقة في وضوحها، ولا يمكن أن يحيد، وقد يحدث أن كلا الطرفين أو أحدهما لا يرضى بالحقيقة، فلا بد له من الصبر الواسع على هذا الأمر العظيم، وله أجر عند ربه سبحانه وتعالى.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 112
بالصلح تُستجلب المودات وتعمر البيوتات، ويبثُ الأمنُ في الجنبات، ومن ثَمَّ يتفرغُ الرجالُ للأعمالِ الصالحةِ، يتفرغون للبناءِ والإعمار بدلاً من إفناءِ الشهورِ والسنواتِ في المنازعاتِ، والكيدِ في الخصومات، وإراقة الدماءِ وتبديد الأموال، وإزعاج الأهلِ والسلطاتِ، وقد أمر الله تعالى بإصلاح ذات البين وجعله عنوانَ الإيمان، فقال تعالى: {يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَنْفَالِ قُلِ الأَنْفَالُ لِلَّهِ وَالرَّسُولِ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ} [الأنفال: 1] .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 112
والمصلـح هو ذلك الإنسان الذي يبذل جهده وماله وجاهه وسلطته ليصلح بين المتخاصمين، وهو شخص يتصف بأن نفسه تحب الخير وتشتاق إليه، فلا يهمه رأي هذا ولا غمز ذاك ما دام يعمل لله وإرضاء له، فيقع في حرج مع هذا وذاك، ويحمل هموم إخوانه؛ ليصلح بين اثنين.
كم بيت كاد أن يتهدَّم، بسبب خلاف بسيط بين زوجين، فإذا بهذا المصلح يتدخل بكلمة طيبة، ونصيحة صادقة، وأحياناً بمال مبذول؛ فيعيد المياه إلى مجاريها، ويصلح الزوجين، وينقذ أسرة من التشرد والضياع.
كم قطيعة كادت أن تكون بين أخوين، أو صديقين، أو قريبين، بسبب زلة أو هفوة، وإذا بهذا المصلح يرقِّع خرق الفتنة ويصلح بينهما.
كم عصم الله بالمصلحين من دماء وأموال وفتن شيطانية، كادت أن تشتعل لولا فضل الله ثم هؤلاء المصلحين الأخيار.
فهنيئاً أيها المسلمون لمـن وفقـه الله للإصلاح بين متخاصمين أو زوجين أو جارين أو صديقين أو شريكين أو طائفتين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1410
ومما يدل على عظم فضيلة الإصلاح بين الناس أن الإسلام أباح الكذب للإصلاح بين أهل الخصومة، والمقصود بالكذب المبالغة في وصف جانب الخير، والتأكيد على وجوده عند طرفي الخصام تأليفاً للقلوب، وأنّ ما حصل من خلاف ليس مقصوداً. قال صلى الله عليه وسلمSadلَيْسَ الْكَذَّابُ الَّذِي يُصْلِحُ بَيْنَ النَّاسِ فَيَنْمِي خَيْراً أَوْ يَقُولُ خَيْراً) رواه أحمد، وقال أحد العلماء: (إن الله أحب الكذب في الإصلاح وأبغض الصدق في الإفساد) فتنبهوا لذلك.
إن علينا أن ندرك أننا بشر، فالخلاف بيننا أمر طبيعي، وقلَّ من يسلم منه، فقد يكون بينك وبين أخيك، أو قريبك، أو زوجك، أو صديقك شيء من الخلاف.. هذا أمر كثيراً ما يحصل، وعلينا أن نتحرَّر من ذلك بالصلح، والمصافحة، والمصالحة، والتنازل، والمحبة، والأخوة، حتى تعود المياه إلى مجاريها.
ولنتأمل هذا الحديث عن سيد المصلحين صلى الله عليه وسلمSadتفتح أبواب الجنة يوم الإثنين ويوم الخميس، فيغفر لكل عبد لا يشرك بالله شيئاً، إلا رجلاً كانت بينه وبين أخيه شحناء فيقال:انظروا هذين حتى يصطلحا، انظروا هذين حتى يصطلحا، انظروا هذين حتى يصطلحا) رواه مسلم.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
تعريف الصلح في اللغة والاصطلاح.
الصُّلْحُ الِاسْمُ مِنْ الْمُصَالَحَةِ أَيْ الْمُسَالَمَةِ وَهِيَ خِلَافُ الْمُخَاصَمَةِ وَقَدْ صَالَحَ فُلَانٌ فُلَانًا وَاصْطَلَحَا وَتَصَالَحَا وَاصَّالَحَا وَأَصْلَحَا بِقَطْعِ الْأَلِفِ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى { فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يُصْلِحَا } بِضَمِّ الْيَاءِ عَلَى الْقِرَاءَةِ الْمَشْهُورَةِ وَيَصَّالَحَا بِتَشْدِيدِ الصَّادِ وَإِثْبَاتِ الْأَلِفِ بَعْدَهَا قِرَاءَةٌ أَيْضًا وَكُلُّ ذَلِكَ مِنْ الصَّلَاحِ وَالصُّلُوحِ وَهُمَا مَصْدَرَانِ لِصَلَحَ وَصَلَحَ مِنْ حَدِّ دَخَلَ وَشَرُفَ جَمِيعًا وَالْفَتْحُ أَفْصَحُ وَهُوَ ضِدُّ الْفَسَادِ وَقَالَ اللَّهُ تَعَالَى { وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا } أَيْ خِلَافَ بَيْنِهِمَا يُقَالُ شَاقَّهُ مُشَاقَّةً وَشِقَاقًا أَيْ خَالَفَهُ وَحَقِيقَتُهُ أَنْ يَصِيرَ هَذَا فِي شِقٍّ وَذَاكَ فِي شِقٍّ بِالْكَسْرِ أَيْ نَاحِيَةٍ وَأَصْلُهُ النِّصْفُ فَإِنَّ الشَّيْءَ إذَا شُقَّ شِقَّيْنِ صَارَ نِصْفَيْنِ .
وقيل الصلح في اللغة: اسم من المصالحة، وهي المسالمة بعد المنازعة،
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1710
الإصلاح بَيْنَ النَّاسِ في القرآن الكريم.
ما فضل الصلح في الاسلام .؟
إذا ما علمنا ما فضل الصلح في الاسلام فإنه لن يكون لدينا الوقت لكي نتخاصم ونتدافع فيما بيننا بقولٍ أو فعلٍ، فقد عَدَّدَ الإسلام بعض الفضائل التي تأتي من خلال الصلح ومنها:
قول النبي صلى الله عليه وسلم:- (أَلَا أُخْبِرُكُمْ بِأَفْضَلَ مِنْ دَرَجَةِ الصَّلَاةِ وَالصِّيَامِ وَالصَّدَقَةِ؟) قَالُوا: بَلَى، قَالَ: إِصْلَاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ، فَإِنَّ فَسَادَ ذَاتِ الْبَيْنِ هِيَ الْحَالِقَةُ).
تحقيق الأُخُوَة بين المسلمين لقوله تعالى: (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ) [الحجرات: 10].
هكذا يجب أن يتسائل كل مُشاحن أو مُتباغض؛ لكي يعرف كم أُعدّ له من الثواب الكبير يتحصل عليه إذا ما بادر إلى الصلح مع أخيه أو صديقه أو زوجته، فإنما هي أواصر الرحمة والمودة التي ألقاها الله تعالى في قلوب عباده المؤمنين لكي تستمر الحياة وتسير سفينة الأيام، فلا يُتصور أن تمضي الحياة بالتشاحن والتباغض والفُرقة وإنما خفض الجناح والودّ والألفة هو ما يجعلها أهون وأيسر على كل عاقل.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
وأن تهتدي بكتاب الله تعالى في كل كبيرةٍ وصغيرةٍ لهو أدّعى لك وأفضل وأقوم، وإن تساءلت ما فضل الصلح في الاسلام فستجد الإجابة شافية وافيه في كتاب الله تعالى ومن ذلك:
( وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِنْ بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ) [النساء: 128] فهكذا يخبرنا القرآن الكريم أن الصلح خيرٌ من الفراق بين الزوجين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
(فَمَنْ خَافَ مِنْ مُوصٍ جَنَفًا أَوْ إِثْمًا فَأَصْلَحَ بَيْنَهُمْ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) [البقرة: 182] وذلك أن إذا حضر أحدهم الوفاة وكان يوصي بالوصية ثم خشي أحد المؤمنون أنه لا يقول خيرًا نتيجة لمرضه فقد يظلم ورثته فيوصيه حينها بالقول العادل ويصلح بينه وبين ورثته بطريقةٍ أو أخرى.
(وَلَا تَجْعَلُوا اللَّهَ عُرْضَةً لِأَيْمَانِكُمْ أَنْ تَبَرُّوا وَتَتَّقُوا وَتُصْلِحُوا بَيْنَ النَّاسِ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ) [البقرة: 224] وهذا لأن النهي عن حفظ القسم قد تقدم، ولكن إن كان القسم عن أمرٍ واجب أو صُلح بين الناس فيمكن له أن يتراجع عن قسمه لعمل ما هو أحب إلى الله تعالى.
(لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا) [النساء: 114] أي أنه لا خير فيما يتكلم به الناس إلا أن يكون أمرٌ بصدقة أو معروف أو إصلاحٌ بين الناس والذي لا يكون إلا بين المتنازعين، وهذا إطراءٌ من رب العالمين لمن فعل ذلك، ويكفيه فخرًا فاعلُه.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
قال تعالى (الَّذِينَ يُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ وَلَا يُصْلِحُونَ ) سورة الشعراء (152)
وقال تعالى : (وَكَانَ فِي الْمَدِينَةِ تِسْعَةُ رَهْطٍ يُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ وَلَا يُصْلِحُونَ ) سورة النمل (48).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
قال تعالى : (وَلاَ تَجْعَلُواْ اللّهَ عُرْضَةً لِّأَيْمَانِكُمْ أَن تَبَرُّواْ وَتَتَّقُواْ وَتُصْلِحُواْ بَيْنَ النَّاسِ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ) سورة البقرة (224)
قال تعالى( لاّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتَغَاء مَرْضَاتِ اللّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا )النساء (114).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
قال الله تعالى ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ) سورة الحجرات (10)
وقال تعالى : (يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَنفَالِ قُلِ الأَنفَالُ لِلّهِ وَالرَّسُولِ فَاتَّقُواْ اللّهَ وَأَصْلِحُواْ ذَاتَ بِيْنِكُمْ وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ) سورة الأنفال (1)
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
قال تعالى : (وَإِن طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِن بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ فَإِن فَاءتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ ) سورة الحجرات (9)
وقال تعالى : (وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِن بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا فَلاَ جُنَاْحَ عَلَيْهِمَا أَن يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ وَأُحْضِرَتِ الأَنفُسُ الشُّحَّ وَإِن تُحْسِنُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا ) سورة النساء (128).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 314
الصلح في السنة.
الإصلاح بشكل عام وإصلاح ذات البين من عمل الأنبياء والرسل جميعا، لذلك كانت الأحاديث التي تحث على الصلح وبيان فضله ، وعظيم أجره كثيرة.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
عن أبي الدر داء رضي الله عنه قال : قال رسول الله ﷺ ) (ألا أخبركم بأفضل من درجة الصلاة والصيام والصدقة قالوا بلى قال إصلاح ذات البين وفساد ذات البين هي الحالقة). قال أبو عيسى الترمذي : ويروى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال هي الحالقة لا أقول تحلق الشعر ولكن تحلق الدين ) .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وعن سعيد بن المسيب أنه قال : (ألا أخبركم بخير من كثير من الصلاة والصدقة قالوا بلى قال إصلاح ذات البين وإياكم والبغضة فإنها هي الحالقة).
وعن عائشة رضي الله عنه وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا قالت : (هو الرجل يرى من امرأته ما لا يعجبه كبرا أو غيره فيريد فراقها فتقول أمسكني واقسم لي ما شئت قالت فلا بأس إذا تراضيا ) .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وعن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إياكم وسوء ذات البين فإنها الحالقة قال أبو عيسى هذا حديث صحيح غريب من هذا الوجه ومعنى قوله وسوء ذات البين إنما يعني العداوة والبغضاء وقوله الحالقة يقول إنها تحلق الدين ) .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وعن الزبير بن العوام أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (دب إليكم داء الأمم الحسد والبغضاء هي الحالقة لا أقول تحلق الشعر ولكن تحلق الدين والذي نفسي بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا أفلا أنبئكم بما يثبت ذلكم أفشوا السلام بينكم).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وعن عبد الله بن عمرو قال قال رسول الله ﷺ): (أفضل الصدقة إصلاح ذات البين ).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : (سمعت رسول الله ﷺ يقول : (والذي نفس أبي القاسم بيده لينزلن عيسى بن مريم إماماً مقسطاً وحكماً عدلاً فليكسرن الصليب وليقتلن الخنزير وليصلحن ذات البين وليذهبن الشحناء وليعرضن عليه المال فلا يقبله ) .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1211
أنواع الصلح . والصلح بين الناس على أنواع وهي:
الصلح بين أهل العدل وأهل البغي.
والبغي في الأصل معناه: الجور والظلم والعدول عن الحق.
فأهل البغي هم: أهل الجور والظلم والعدول عن الحق ومخالفة ما عليه ائمة المسلمين.
يجب أن يعلم أنه لابد للمسلمين من جماعة وإمام؛ قال تعالى: {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا}، وقال تعالى: {يَا أيّهَا الذينَ آمنُوا أطيعُوا الله وأطيعُوا الرّسولَ وأولي الأمرِ منكُم}، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: (أوصيكم بتقوى الله، والسمع والطاعة، وإن تأمر عليكم عبد).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 12827310
أهمية الصلح بالنسبة للفرد المسلم:
إن الفرد المسلم هو العنصر الأساسي في تكوين الأسرة المسلمة والمجتمع المسلم، لذلك كان الاهتمام به كبيراً فيما يتعلق بالصلح، فقد وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إنما الدين النصيحة) قالها ثلاثاً، قالوا: لمن يا رسول الله؟، قال: (لله ولرسوله ولكتابه ولأئمة المسلمين وعامتهم) ، وعامة المسلمين هم أفراد المجتمع المسلم، والنصيحة لهم تكون بالإصلاح بينهم.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 12827310
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 512
الصلح بين الزوجين .
اهتم الإسلام بالأسرة المسلمة واحاطها بسياج من الضوابط التي تكفل الحفاظ عليها ، كيف لا وهي اللبنة الأولى في المجتمع ، فإذا صلح الأساس سلم البنيان ، لكن قد تحدث المشاكل في الحياة الزوجية نتيجة اختلاف الثقافات ، والعادات ومستوى التدين .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2910
وإن الأمة الإسلامية اليوم لفي أمس الحاجة إلى كل نوع من أنواع الصلح، إذ به صلاح الأمة؛ مجتمعاً وأفراداً.
إن الكلام في الاصلاح هو افضل الكلام فلا خير في كثير من اعمال الناس واقوالهم ومناجاتهم لبعضهم اذا لم يصحبوا نية الاصلاح بين الناس والبر فيما بينهم .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2910
قال تعالى: لا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاحٍ بَيْنَ النَّاسِ [النساء:114] وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن الإصلاح بين الناس أفضل من تطوع الصيام والصلاة والصدقة .
فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
: ( أَلا أُخْبِرُكُمْ بِأَفْضَلَ مِنْ دَرَجَةِ الصِّيَامِ وَالصَّلاةِ وَالصَّدَقَةِ ؟ قَالُوا : بَلَى . قَالَ : صَلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ، فَإِنَّ فَسَادَ ذَاتِ الْبَيْنِ هِيَ الْحَالِقَةُ )
قَالَ الترمذي : وَيُرْوَى عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم أَنَّهُ قَالَ : ( هِيَ الْحَالِقَةُ . لا أَقُولُ تَحْلِقُ الشَّعَرَ ، وَلَكِنْ تَحْلِقُ الدِّينَ ) . رواه أبو داود والترمذي. وحسنه الألباني في صحيح الترمذي .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 810
وإذا وقع الشقاق والنزاع ودبَّ في الحياة الزوجية واستمرَّ حتى يصل إلى حدٍّ تعسر معه الحياة؛ وتضيق منه النفس؛ فلا مناص من العلاج الشرعيِّ؛ وهو أحد طريقين:
الطريق الأول: الإصلاح بينهما.
والطريق الآخر: القضاء بينهما.ا
أمَّا الطَّريق الأول، وهو: الإصلاح بين الزوجين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 711
· فمن إيجابياته:
1.حصر المشكلة في نطاق ضيِّق.
2.ستر الأسرار من الانتشار؛ والبعد عن التقوُّل حين تطاير الأخبار.
3.بالصلح يتراضى الطرفان على حلٍّ وسطٍ؛ يكيِّفانه المصلحان الخبيران المؤتمنان؛ بما يضمن استدامة العشرة، وبقاء المودة.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2910
والأصل في الصلح بين الزوجين قول الحق تبارك وتعالى: {وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُواْ حَكَماً مِّنْ أَهْلِهِ وَحَكَماً مِّنْ أَهْلِهَا إِن يُرِيدَا إِصْلاَحاً يُوَفِّقِ اللّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيماً خَبِيراً } [النساء:35].
الآية تشير إلى ضرورة وجود طرفان في الإصلاح؛ لأن الواحد لا يكفي؛ فهو لا محالة سيميل مع الأقوى تأثيراً من الزوجين؛ ولذا نصب الشارع الاثنان؛ ليرعى كل واحد منهما مصالح أحد الزوجين ويغلِّبها، ومما لاشك فيه أن للصلح بين الزوجين أثر عظيم في إزالة الشقاق والشحناء بين الزوجين ، كما أن في الصلح تجنب الطريق الآخر وهو طريق القضاء الذي يؤدي إلى النفرة بين الزوجين ، وزيادة رقعة المشاكل وخروج الأسرار المنزلية والتدخلات التي تزيد من حجم المشكلة.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2910
الصلح بين المتخاصمين في المال وغير المال.
إن الصلح الإسلامي المشروع يتضمن كل أنواع النزاع ،سواء بين الأفراد والجماعات ، او بين الزوجين ، أو حتى بين الدول ، أو في الأموال وغير الأموال ، كالديات والحدود.
ولقد جعل العلماء ، الصُلح في الأموال قسمان:
أحدهما: صلح على الإقرار وهو نوعان:
أحدهما: الصُلح على جنس الحق، مثل أن يُقِرَّ له بدَين فيضع عنه بعضَه، أو بعَينٍ فيَهبُ له بعضَها ويأخذ الباقي، فيصح إن لم يكن بشرط، مثل أن يقول: على أن تُعطيني الباقي، أو يمنعه حقَّه بدونه، ولا يصح ذلك ممن لا يملك التبرُّع، كالمكاتَب، والمأذون له، وولي اليتيم، إلا في حال الإنكار وعدم البينة، ولو صالح عن المؤجل ببعضه حالاًّ لم يصح، وإن وضع بعض الحال وأجَّل باقيه صح الإسقاط دون التأجيل، وإن صالح عن الحق بأكثر منه من جنسه، مثل أن يُصالح عن دية الخطأِ أو عن قيمة مُتلف بأكثر منها من جنسها لم يصح، وإن صالحه بعَرضٍ قيمته أكثر منها صحَّ فيهما، وإن صالحه عن بيتٍ على أن يسكنه سَنَة، أو يبني له فوقه غرفة لم يصح.
وإن قال: أقرَّ لي بديني وأعطيك منه مِئة ففعل صحَّ الإقرار ولم يصح الصلح، فإن صالح إنسانًا ليقرَّ له بالعبودية، أو امرأة لتقر له بالزوجية لم يصح، وإن دفع المُدَّعى عليه العبودية إلى المدَّعِي مالاً صلحًا عن دعواه صح.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2910
النوع الثاني: أن يُصالح عن الحقِّ بغير جنسه فهو معاوضة…
إلى أن قال: ويصح الصُّلح عن المجهولِ بمعلومٍ إذا كان مما لا يمكن معرفته للحاجة).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1611
الصلح بين المتخاصمين في غير المال.
أي الصلح في الديات ، وأصله الكتاب والسنة ، قال تعالى : (قال: (وإذا اصطلح القاتل وأولياء القتيل على مال سقط القصاص ووجب المال قليلا كان أو كثيرا) لقوله تعالى {فمن عفي له من أخيه شيء} الآية على ما قيل نزلت الآية في الصلح.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
الصفات التي يجب أن تتوفر في المصلحين .
احتساب الأجر وإصلاح النية وتحمل الأذى ، عن عمر رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إنما الأعمال بالنيات , وإنما لكل امرئ ما نوى ).
تذكير المتخاصمين بما يؤدي إليه الخصام والتحذير من عواقبه . قال تعالى : ( وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ ) الأنفال/46.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
لابأس من الكذب إن احتاج الأمر إلى ذلك وكان سبب في الصلح ، عن أم كلثوم بنت عقبة بن أبي معيط أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقول : ( لَيْسَ الْكَذَّابُ الَّذِي يُصْلِحُ بَيْنَ النَّاسِ فَيَنْمِي خَيْرًا أَوْ يَقُولُ خَيْرًا ) . رواه البخاري.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
اختيار الوقت المناسب للصلح بين المتخاصمين.
تحرّي العدل والحذر كل الحذر من الظلم( فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين ) . التلطّف في العبارة.
تمثل بأسلوب الداعي إلى الخير والتزام المنهج الرباني الذي دلنا عليه قول الحق عز وجلSad ادع الى سبيل ربّك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن…)
إن المكـارم كلها لو حصلت … رجـعت جمـلتها إلى شـيئين
تعظيم أمر الله جـل جـلاله … والسعي في إصلاح ذات البيـن
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 913
فوائد الصلح بين الناس
ما من شكٍ أن الصلح بين الناس فيه من المنافع والفوائد للفرد والمجتمع المسلم الكثير ومن ذلك:
نشر الودّ والألفة والمحبة بين المسلمين وتعميم نمط الوئام العام بين جميع أطياف الدين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
نشأة الأجيال القادمة على حب التسامح والبرّ التي أوصانا بها الدين في كثيرٍ من مواضع الكتاب والسُنّة.
التعاون على البر والتقوى كما أمرنا الله تعالى ومحاولة تجنيب النزاعات الشخصية وتغليب الرأي السديد.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
استمرارية الحياة الاجتماعية لإذابة الخلافات بين المتناحرين لا سيما الأزواج الذي على أثرها قد ينهدم البيت وتتشتت الأسرة المسلمة.
وتتضح فيها مدى أهمية الصلح واتخاذه منهجا لحل المنازعات والخصومات بدلا من حلها والفصل فيها في ساحات القضاء ، بل ويجب المبادرة في ذلك حتى لا نتعطي فرصة للخصومة أن تتسع ويحصل مالا يحمد عقباه ومن هذه الفوائد مايلي:
1ـ الإصلاح عبادة جليلة وخلق جميل يحبه الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وهو خير كله (والصلح خير )[ النساء : 128 ] .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
2. بالإصلاح تكون الأمة وحدة متماسكة ، يعز فيها الضعف ويندر فيها الخلل ويقوى رباطها ويسعى بعضها في إصلاح بعض .
3. بالإصلاح يصلح المجتمع وتأتلف القلوب وتجتمع الكلمة وينبذ الخلاف وتزرع المحبة والمودة .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
4. الإصلاح عنوان الإيمان في الإخوان ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُواْ بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ ) [ الحجرات : 10 ]
5. إذا فقد الإصلاح هلكت الشعوب والأمم وفسدت البيوت والأسر وتبددت الثروات وانتهكت الحرمات وعم الشر القريب والبعيد .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
6. الذي لا يقبل الصلح ولا يسعى فيه رجل قاسي القلب قد فسد باطنه وخبثت نيته وساء خلقه وغلظت كبده فهو إلى الشر أقرب وعن الخير أبعد
7. المصلح قلبه من أحسن القلوب وأطهرها ، نفسه تواقة للخير مشتاقة ، يبذل جهده ووقته وماله من أجل الإصلاح .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
يستقر الأمن في المجتمع وتسود المحبة وتتصافى القلوب.
يسود في المجتمع العدل وإقرار الحق.
تستقيم حياة المجتمع المسلم ويتجه الناس للعمل المثمر لأن النفوس قد خلصت من الحقد والكيد للأخرين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
فيه تربية للنفس على العفوا والإيثار.
توفير للأموال التي قد تدفع للمحامين في رفع القضايا ضد بين المتخاصمين.
حقن الدماء التي قد تراق بين المتخاصمين .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
حماية المجتمع من التفكك الذي قد ينتج عن تطور الخصام ووصوله للمحاكم.
امتثال أمر الله تعالى وأمر نبيه صلى الله عليه وسلم بالمبادرة إلى الصلح حيث أنه من أفضل القربات ومن التقوى .(فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
فيه حفظ للمجتمع من الهلاك بسبب مايبذله الوسطاء في سبيل الصلح بين المتخاصمين . قال تعالى : (إنا لا نضيع أجر المصلحين)
تتطهر القلوب وتتزكى بالعفو والصلح . قال تعالى(وإن قيل لكم ارجعوا فارجعوا هو أزكى لكم ).
المحافظة على صلة الارحام ، لأن الخصومة تزيد في الهجر المنهي عنه.
المحافظة على الأطفال من التشتت الذي قد يفضي النزاع به الى الطلاق.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
الصلح يحقن الدماء ويحافظ على الأعراض والأموال:
قتال المسلمين للمسلمين لا يخلوا من أن يقتل بعضهم بعضاً، القاتل مسلم والمقتول مسلم، فيتفانى المسلمون فيما بينهم، وتنشأ بينهم الأحقاد والضغائن والثارات، وينشغل المسلمون بذلك عن أمور الناس، وعن أمور أهلهم، بل وعن أمور دينهم الذي حثهم على الإلفة ونهاهم عن الفرقة.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
الصلح يحافظ على المجتمع بالمحافظة على الأسرة:
الأسرة نواة المجتمع لذا حرص الإسلام على حمايتها من التفكك والاختلاف، الذي يبدأ نشوزاً أو إعراضاً ثم يتحول إلى شقاقٍ ففراقٍ، وتفكك الأسرة يؤدي إلى تفكك المجتمع، لذلك قال تعالى: ﴿ وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِنْ بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ ﴾ ،
وما هذا الصلح إلا سعياً من الشارع الحكيم للمحافظة على الأسرة، أما إن تمادى الزوجان في النشوز والإعراض وتحول إلى شقاق، فحينئذٍ أمر الله ببعث الحكمين، للكشف عن أسباب الخلاف، واستئصال النزاع من جذوره، فقال: ﴿ وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُوا حَكَمًا مِنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِنْ أَهْلِهَا إِنْ يُرِيدَا إِصْلَاحًا يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا خَبِيرًا ﴾.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وقد رخص رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكذب لمن أراد به الإصلاح بين الناس، فعن أم كلثوم بنت عقبة رضي الله عنها قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ليس الكذَّاب الذي يصلح بين الناس فينمى خيراً أو يقول خيراً) ، وفي رواية أبي داوود: (ليس الكاذب من نمى بين الناس فقال خيراً أو نمى خيراً) ، وعند البخاري كان يقول: (لا أعده كاذبا، الرجل يصلح بين الناس، يقول: القول ولا يريد به إلا الإصلاح، والرجل يقول: في الحرب، والرجل يحدث امرأته، والمرأة تحدث زوجها) ، وفي رواية مسلم زيادة قالت: (ولم أسمعه يرخص في شيء مما يقوله الناس إلا في ثلاث: تعني الحرب والإصلاح بين الناس وحديث الرجل امرأته وحديث المرأة زوجها)، قال البغوي: (والكذب في الإصلاح بين اثنين هو أن ينمي من أحدهما إلى صاحبه خيراً، ويبلغه جميلاً، وإن لم يكن سمعه منه، يريد بذلك الإصلاح).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14







رجب الأسيوطى 
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 111
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 211
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 312
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kenanaonline.com/users/ragabalasuotie/
رجب الأسيوطى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
رجب الأسيوطى


الدولة : مصر
علم الدولة : مصر
الأوسمة الأوسمة :
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ).  صورة الوسام

الساعة :
عدد المساهمات : 648
نقاط : 1895
التميز والأيداع وأنتقاء المشاركات : 0
تاريخ التسجيل : 29/01/2012
الموقع : موقع متخصص للنهوض بمربى وتربية نحل العسل

الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Empty
مُساهمةموضوع: الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ).   الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Icon_minitimeالسبت نوفمبر 20, 2021 8:16 pm



تابع موضوع (الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ).
وقد رخص رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكذب لمن أراد به الإصلاح بين الناس، فعن أم كلثوم بنت عقبة رضي الله عنها قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ليس الكذَّاب الذي يصلح بين الناس فينمى خيراً أو يقول خيراً) ، وفي رواية أبي داوود: (ليس الكاذب من نمى بين الناس فقال خيراً أو نمى خيراً) ، وعند البخاري كان يقول: (لا أعده كاذبا، الرجل يصلح بين الناس، يقول: القول ولا يريد به إلا الإصلاح، والرجل يقول: في الحرب، والرجل يحدث امرأته، والمرأة تحدث زوجها) ، وفي رواية مسلم زيادة قالت: (ولم أسمعه يرخص في شيء مما يقوله الناس إلا في ثلاث: تعني الحرب والإصلاح بين الناس وحديث الرجل امرأته وحديث المرأة زوجها)، قال البغوي: (والكذب في الإصلاح بين اثنين هو أن ينمي من أحدهما إلى صاحبه خيراً، ويبلغه جميلاً، وإن لم يكن سمعه منه، يريد بذلك الإصلاح).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
الصلح يحافظ على الدين:
المحافظة على الدين من أهم مقاصد الشريعة الإسلامية، فإن الله سبحانه لمَّا منَّ علينا بالإسلام؛ أمرنا بالمحافظة عليه فقال: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ ﴾ ، ثم نهانا عن التفرق الاختلاف، وذكَّرنا بنعمته علينا فقال: ﴿ وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا ﴾ ، وقد حذَّر رسول الله صلى الله عليه وسلم من وسوء ذات البين وفسادها، فعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إياكم وسوء ذات البين فإنها الحالقة) ، وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصدقة والصلاة؟)) قال: قلنا: بلى، قال: ((إصلاح ذات البين، وفساد ذات البين هي الحالقة) ، والحالقة هي التي تحلق الدين أي تزيله كما يزيل الحالق شعره، وقد روي عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: (دبَّ إليكم داء الأمم قبلكم، الحسد والبغضاء هي الحالقة، لا أقول تحلق الشعر، ولكن تحلق الدين).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
الصلح يكسب رضا الله تعالى وعفوه ومغفرته:
إن الجزاء من جنس العمل، فمن من عاش بين الناس في شقاق وشحناء وبغضاء حُرِم مغفرة الله تعالى، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (تعرض الأعمال في كل اثنينٍ وخميسٍ، فيغفر الله عز وجل في ذلك اليوم لكل امرئ لا يشرك الله شيئا، إلا أمرأً كانت بينه وبين أخيه شحناء، فيقول: اتركوا هذين حتى يصطلحا) ،
وفي رواية مسلم: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (تفتح أبواب الجنة يوم الاثنين والخميس، فيغفر لكل عبد لا يشرك بالله شيئا، إلا رجل كان بينه وبين أخيه شحناء، فيقال: انظروا هذين حتى يصطلحا، انظروا هذين حتى يصطلحا، انظروا هذين حتى يصطلحا) ،
وعن معاذ بن جبل رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: (يطلع الله إلى جميع خلقه ليلة النصف من شعبان، فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك أو مشاحن).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
فمن عفى عفى الله عنه، ومن غفر غفر الله له، ومن أصلح بين الناس أصلح الله أمره، فقد وُروِي عن أنس رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من أصلح بين الناس أصلح الله أمره، وأعطاه بكل كلمة تكلم بها عتق رقبة، ورجع مغفورا له ما تقدم من ذنبه) ،
وعن أنس رضي الله عنه قال: بينا رسول الله صلى الله عليه وسلم جالس إذ رأيناه يضحك حتى بدت ثناياه، فقال له عمر: ما أضحكك يا رسول الله؟ بأبي أنت وأمي، قال: (رجلان من أمتي جثيا بين يدي رب العزة، فقال أحدهما: يا رب خذ لي مظلمتي من أخي، فقال الله: كيف تصنع بأخيك ولم يبق من حسناته شيء؟، قال يا رب فليحمل من أوزاري، وفاضت عينا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبكاء، ثم قال: إن ذلك ليوم عظيم يحتاج الناس أن يُحمل من أوزارهم، فقال الله للطالب: ارفع بصرك فانظر في الجنان، فرفع رأسه، فقال: يا ربِّ أرى مدائن من ذهب وقصوراً من ذهب مكلَّلَةً باللؤلؤ، لأيِّ نبيٍّ هذا؟، أو لأي صديق هذا؟، أو لأيِّ شهيد هذا؟، قال: لمن أعطى الثمن، قال يا رب ومن يملك ذلك؟، قال: أنت تملكه، قال: بماذا؟ قال: بعفوك عن أخيك، قال: يا ربِّ إني عفوت عنه، قال الله: فخذ بيد أخيك وأدخله الجنة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك: اتقوا الله، وأصلحوا ذات بينكم، فإن الله تعالى يصلح بين المسلمين).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
الصلح يعالج الشح ويروض النفس على السخاء:
إن النفس البشرية مجبولة على الشُّح، مطبوعة عليه، لذلك أخبر سبحانه بأن الشح في كل أحد، وأن الإنسان لابد أن يشح بحكم خلقته وجبلته، جاء ذلك بعد الحديث عن الصلح والحث عليه وبيان أنه خير، إذ قال تعالى: ﴿ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ وَأُحْضِرَتِ الْأَنْفُسُ الشُّحَّ ﴾ ، فقوله: ﴿ وَأُحْضِرَتِ الْأَنْفُسُ الشُّحَّ ﴾ جملة إعتراضية، تعني أن الشح كالمجاور للنفوس الملازم لها فلا يغيب عنها ولا تنفك عنه.
وفي هذه الجملة إشارة إلى أن الشح هو الذي يمنع الصلح، لذلك قال الزمخشري في تفسير هذه الآية: (إن المرأة لا تكاد تسمح بقسمتها وبغير قسمتها، والرجل لا تكاد نفسه تسمح أن يقسم لها وأن يمسكها إذا رغب عنها وأحب غيرها) ، فإن كان الأمر كذلك فإن الصلح يعالج هذا الشُّح، ويروض النفس على السخاء، ولذلك قال: ﴿ وَإِنْ تُحْسِنُوا وَتَتَّقُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا ﴾ ، أي: وإن تحسنوا بالإقامة على نسائكم، وتتقوا النشوز والإعراض وما يؤدي إلى الأذى والخصومة، فإن الله كان بما تعملون خبيراً.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
الإصلاح تجارة رابحة وصدقة يحب الله موضعها:
الإصلاح بين الناس من أجل الأعمال عند الله تعالى، فهي تجارة رابحة، وعمل يرضاه الله ورسوله، فعن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لأبي الدرداء: (ألا أدلك على تجارة؟) قال: بلى، قال: (صِل بين الناس إذا تفاسدوا وقرب بينهم إذا تباعدوا) ،
وعن أبي أيوب قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا أبا أيوب الا أدلك على صدقة يحبها الله ورسوله.؟ تصلح بين الناس إذا تباغضوا وتفاسدوا) ولفظ الأصبهاني (ألا أدلك على صدقة يحب الله موضعها؟) قال: قلت بأبي أنت وأمي، قال: (تصلح بين الناس، فإنها صدقة يحب الله موضعها).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كل سلامى من الناس عليه صدقة، كل يوم تطلع فيه الشمس تعدل بين الاثنين صدقة، وتعين الرجل على دابته فتحمله عليها أو ترفع له عليها متاعه صدقة، والكلمة الطيبة صدقة، وبكل خَطوة تخطوها إلى الصلاة صدقة، وتميط الأذى عن الطريق صدقة) ، ومعنى تعدل الاثنين: تصلح بينهما بالعدل.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
المصلح يرعاه الله ويصلح أمره:
روي عن أنس رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من أصلح بين الناس أصلح الله أمره، وأعطاه بكل كلمة تكلم بها عتق رقبة، ورجع مغفورا له ما تقدم من ذنبه) .
فالمصلح يرعاه الله ويصلح أمره، وينال درجاتٍ عاليةً عند الله، ومكانة سامية في قلوب الناس، ولذلك استحق الحسن بن علي رضي الله عنهما مدح الرسول صلى الله عليه وسلم له حين قال: (إن ابني هذا سيِّد، ولعل الله أن يصلح به بين فئتين عظيمتين من المسلمين) ، واستحق الرجلان اللذان أصلحا بين قبيلتي عبس وزبيان؛ استحقا مدح زهير بن أبي سلمى حين قال:
يميناً لنعم السيدان وجدتما *** على كل حال من سحيل ومبرم.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
أهمية الصلح بالنسبة لأطراف التقاضي:
التقاضي هو الطريق الطبيعي لحل المنازعات، ولكن اللجوء إليه في كل الأحوال له عيوبه.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
الصلح يرفع العبء عن كاهل المحاكم:
الصلح يخفف العبء الواقع على كاهل القضاء بضرورة إصدار حكم يضع حدا للنزاع المطروح أمامه، فإذا تم الصلح قبل رفع الدعوى أو أثناء سيرها؛ أراح القضاء من عملية قبول البينات ورفضها، ثم وزنها وترجيحها، وصولا إلى قرار قد يكون مطابقا للحقيقة وقد يكون مجافيا لها، ولا يكون أما القاضي إلا أن يدون ما اتفق عليه المتصالحين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
الصلح يرفع عبء الإثبات عن المدعي:
الصلح يرفع عبء الإثبات عن المدعي، فلا حاجة للأدلة والبينات التي تستنزف الجهد والمال، ومع ذلك قد يكسب وقد يخسر، أما بالصلح فإن كلا المتصالحين يعلم مسبقا ما سيتحصل عليه من تنفيذ بنود الصلح.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
الصلح يحفظ الأيمان ويبرئ الذمة:
الصلح يكون افتداءً لليمين، لأن اليمين الكاذبة توجب غضب الله تعالى، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من حلف على يمين وهو فيها فاجر ليقتطع بها مال امرئ مسلم لقي الله وهو عليه غضبان) ، ويكون إبراءً للذمة، فعن أم سلمة رضي الله عنها قالت: جاء رجلان يختصمان إلى الرسول صلى الله عليه وسلم في مواريث قد درست ليس بينهما بينة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنما أنا بشر، وإنكم تختصمون إلي ولعل بعضكم أن يكون ألحن بحجته من بعض، فأقضي له على نحو ما أسمع منه، فمن قضيت له من حق أخيه بشيء، فلا يأخذ منه شيئا، فإنما أقطع له قطعة من النار) .، زاد في رواية: (يأتي بها إسطاماً في عنقه يوم القيامة) فبكى الرجلان وقال كل منهما: حقي لأخي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أما إذ قلتما، فاذهبا واقتسما ثم توخيا الحق ثم استهما ثم ليحلل كل منكما صاحبه).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
الإصلاح بين الناس من عمل المرسلين
قد أمر الله تعالى بإصلاح ذات البين وجعله عنوانَ الإيمان، فقال تعالى: {يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَنْفَالِ قُلِ الأَنْفَالُ لِلَّهِ وَالرَّسُولِ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ} [الأنفال: 1].
وإصلاح في نطاق جماعة المؤمنين وطوائفهم: قال الله تعالى: {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا} [الحجرات: 9].
وإصلاحٌ في نطاق الأسرة وبيتِ الزوجية: قال الله تعالى: {وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُوا حَكَمًا مِنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِنْ أَهْلِهَا إِنْ يُرِيدَا إِصْلاَحًا يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا} [النساء: 35].
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وقال تعالى: {وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِنْ بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا فَلاَ جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ} [النساء: 128].
وإصلاح بين الأفراد: قال الله تعالى: {وَلاَ تَجْعَلُوا اللَّهَ عُرْضَةً لأَيْمَانِكُمْ أَنْ تَبَرُّوا وَتَتَّقُوا وَتُصْلِحُوا بَيْنَ النَّاسِ} [البقرة: 224].
إصلاح يعدلُ بين اثنين، ويجمعُ بين متهاجرين، ويقرِّبُ بين مُتظالمين، يُقادان إلى صلح لا يحلُّ حرامًا، ولا يحرِّم حلالاً.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
إصلاحٌ بين أصحاب الحقوق في الوصايا والأوقاف: قال الله تعالى: {فَمَنْ خَافَ مِنْ مُوصٍ جَنَفًا أَوْ إِثْمًا فَأَصْلَحَ بَيْنَهُمْ فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ} [البقرة: 182].
ووعد سبحانه وتعالى من أصلح بين الناس إيمانًا واحتسابًا أن يؤتيه أجرًا عظيمًا، فقال تعالى: {لاَ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا} [النساء: 114].
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
والإصلاح بين الناس وظيفة المرسلين لا يقوم بها إلا أولئك الذين أطاعوا ربهم، وشرفت نفوسهم وصفت أرواحهم يقومون به، لأنهم يحبون الخير والهدوء ويكرهون الشر حتى عند غيرهم من الناس، ويمقتون الخلاف حتى عند غيرهم، ويجدون في إحباط كيد الخائنين.
ولقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلح بنفسه بين المتخاصمين، عن سهل بن سعد –رضي الله عنه- أن أهل قباءٍ اقتتلوا حتى تراموا بالحجارة، فأخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك، فقال: (اذهبوا بنا نصلح بينهم) (البخاري).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وعن عمرة بنت عبد الرحمن قالت: سمعت عائشة تقول: (سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم صوت خصوم بالباب، عالية أصوتهما، وإذا أحدهما يستوضع الآخر ويسترفقه في شيء، وهو يقول: والله لا أفعل، فخرج عليهما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: (أين المتألي على الله، لا يفعل المعروف؟) فقال: أنا يا رسول الله، فله أيّ ذلك أحب (متفق عليه).
معنى المتألي: الحالف. معنى يستوضعه: يسأله أن يضع عنه بعض دَيْنه. ويسترفقه: يسأله الرفق. فعندما رأى النبي صلى الله عليه وسلم يستنكر عمله، عدل عن رأيه، واستجاب لفعل الخير، وقد قامت في نفسه داوفعه إرضاءً لله ولرسوله.
والشاهد: من ذلك خروجه صلى الله عليه وسلم للإصلاح بينهما، وكان صلى الله عليه وسلم يرغّب في إصلاح ذات البين ويحث عليه.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كل سلامى من الناس عليه صدقة، كل يوم تطلع فيه الشمس، يعدل بين الاثنين صدقة، ويعين الرجل على دابته، فيحمل عليها، أو يرفع عليها متاعه صدقة، والكلمة الطيبة صدقة، وكل خطوة يخطوها إلى الصلاة صدقة، ويميط الأذى عن الطريق صدقة) (متفق عليه).
وبيَّن صلى الله عليه وسلم أن أفضل الصدقات الإصلاح بين الناس.
عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة) قالوا: بلى يا رسول الله، قال: (إصلاح ذات البين، فإن فساد ذات البين هي الحالقة).
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
فالدِّينُ الإسلامي الحنيف أوجب على العقلاء من الناس أن يتوسطوا بين المختاصمين، ويقوموا بإصلاح ذات بينهم، ويلزموا المعتدي أن يقف عند حده، درءًا للمفاسد المترتبة على الخلاف والنزاع، ومنعًا للفوضى والخصام، وأقوم الوسائل التي تصفو بها القلوب من أحقادها. وللإصلاح فقهٌ ومسالكُ دلت عليها نصوص الشرع، وسار عليها المصلحون المخلصون. إن من فقه الإصلاح: صلاح النية، وابتغاء مرضاة الله، وتجنب الأهواء الشخصية والمنافع الدنيوية، إذا تحقق الإخلاصُ حلَّ التوفيقُ، وجرى التوافق، وأُنزل الثباتُ في الأمر والعزيمةُ على الرشد، أما من قصد بإصلاحه الترؤس والرياءَ وارتفاعَ الذِّكرِ والاستعلاءَ فبعيدٌ أن ينال ثوابَ الآخرة، وحريٌّ ألا يحالف التوفيق مسعاه.
قال الله تعالى: {وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا} [النساء: 114].
فلعلَّ فشلَ كثيرٍ من مساعي الصلح ولجانه: فشوُّ الأحاديث، وتسرب الأخبار، وعلى المصلح أن يخبر بما علمه من الخير، ويسكت عما علمه من الشرِّ.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
وليعلم المصلح أن الشر لا يطفأ بالشر، كما أن النار لا تطفأ بالنار، ولكنه بالخير يُطفأ، فلا تسكن الإساءة إلا بالإحسان، ولهذا فقد يحتاجُ المتنازعان إلى أن يتنازلا عن بعض الحقِّ فيما بينهما.
وعلى المصلح أن يعلم أن النفوسَ مجبولةٌ على الشحِّ وصعوبةِ الشكائم، مما يستدعي بذلاً في طولِ صبرٍ وأناةٍ، امتثالاً لأمر الله تعالى: {وَالصُّلْحُ خَيْرٌ وَأُحْضِرَتِ الأَنْفُسُ الشُّحَّ وَإِنْ تُحْسِنُوا وَتَتَّقُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا} [النساء: 128].
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
ولكن في مقابل هذه النفوس الشحيحة يترقى أصحابُ المروءات من المصلحين الأخيار ليبذلوا ويغرموا، نعم يبذلون الوقت والجهد، ويصرفون المال والجاه، ولقد قدَّر الإسلام مروءتهم، وحفظ لهم معروفهم، فجعل في حساب الزكاة ما يحملُ عنهم غرامتهم.
قال الله تعالى: {إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاِبْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ} [سورة التوبة: 60].
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 712
أحبتي في الله.. قد يقول قائل: أريد أن أذهب إلى فلان لأصالحه، ولكني أخشى أن يردني أو لا يستقبلني أو لا يعرف قدر مجيئي إليه!
وأقول لك: تذكر أن نبيك صلى الله عليه وسلم يخبرك: اذهب إليه ولو طردك، ولو تكلم عليك، اذهب إليه المرة الأولى، والثانية، والثالثة، وسارع إليه بالهدية، ابتسم في وجهه، تلطَّف معه.. يقول صلى الله عليه وسلمSadمَا زَادَ اللَّهُ عَبْداً بِعَفْوٍ إِلا عِزّاً) رواه الشيخان، فأنت إذا عفوت زادك لله عزاً، وإذا أصلحت زادك الله عزاً، وإن طردك ولم يفتح لك الباب ورجعت، فإن هذه أمنية يتمناها سلف الأمة؛ لأنها دليل على طهارة القلب وزكاته، قال تعالىSadوَإِنْ قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا هُوَ أَزْكَى لَكُمْ) النور/28، فتنبّـه أيها المؤمن لذلك، ولا تجعل للشيطان مدخلاً إليك.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
جرِّب الصلح هذا اليوم، اتصل بمن بينك وبينه خصومة، وتلطَّف معه، لعل هذا الاتصال أن يكون سبباً بعد رحمة الله لمغفرة ذنوبكSadأَلَا تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ) النور/22.
اذهب إليه، فإن أناساً ذهبوا لكي يجلسوا مع أولئك الخصوم لمدة ربع ساعة أو نصف ساعة، فجلسوا معهم الساعات الطوال؛ من شــدة الفرح والأنس والألفة والمحبة..
جرِّب أن تكون البادئ بالإصلاح، ولا تجعل للشيطان إليك سبيلاً. قال صلى الله عليه وسلمSadلا يَحِلُّ لِمُسْلِمٍ أَنْ يَهْجُرَ أَخَاهُ فَوْقَ ثَلاثِ لَيَالٍ، يَلْتَقِيَانِ فَيَصُدُّ هَذَا وَيَصُدُّ هَذَا، وَخَيْرُهُمَا الَّذِي يَبْدَأُ بِالسَّلامِ) رواه أحمد.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 1016
وعلى المُصلح أن يتذكر آداب الإصلاح لكي يكون معه من الله ظهير، ويحصل على ثمرة عمله، ومن أعظم هذه الآداب:
1.أن يخلص النية لله؛ فلا يبتغي بصلحه مالاً أو جاهاً أو رياء أو سمعة، وإنما يقصد بعمله وجه اللهSadوَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا) النساء/114 .
2.وعليه أيضاً أن يتحرّى العدل ليحذر كل الحذر من الظلمSadفَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ) الحجرات/9 .
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
3.ليكن صلحك مبنياً على علم شرعي، وحبذا أن تشاور العلماء في ذلك، وأن تدرس القضية من جميع جوانبها، وأن تسمع كلام كل واحد منهما.
4.لا تتعجل في حكمك وتريَّث؛ فالعجلة قد يُفسد فيها المصلح أكثر مما أصلح.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). Jkhf14
5.عليك أن تختار الوقت المناسب للصلح بين المتخاصمين؛ بمعنى أنك لا تأتي للإصلاح حتى تبرد القضية ويخف حدة النزاع وينطفئ نار الغضب ثم بعد ذلك تصلح بينهما.
6.والأهم أيضاً التلطُّف في العبارة فتقول: يا أبا فلان أنت معروف بكذا وكذا.. وتذكر محامده ومحاسن أعماله، ويجوز لك التوسع في الكلام ولو كنت كاذباً، ثم تحذِّره من فساد ذات البين.
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 2417
إنَّ ما حفلت به الشريعة الإسلامية من فوائد جمة للصلح، ولعل أبرزها أنه لما كان النزاع هو داء الأمم، والسبب الرئيسي لضعفها وانهيارها؛ كان الصلح هو الدواء الذي تستعيد به الأمة عافيتها، فنسأل الله يعافي أمة الإسلام من كل داء، وأن ينعم عليها بالأمن والسلام، إنه سميع مجيب، وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم.
اللهم طهر قلوبنا من الغل والحسد والغش، اللهم أصلح بيننا وبين أقاربنا، اللهم أصلح بيننا وبين أحبابنا، اللهم اجعل الحياة زيادة لنا في كل خير والموت راحة لنا من كل شر برحمتك يا أرحم الراحمين.
والحمد لله رب العالمين










رجب الأسيوطى 
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 111
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 211
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ  ). 312
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kenanaonline.com/users/ragabalasuotie/
 
الصلح خير (إِصْلاحُ ذَاتِ الْبَيْنِ ).
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الصلح خير( التصالح بين بيت عبد الجواد – بيت حميد ) قرية الحمَّام أبنوب

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط :: قسم قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط :: ما يهم القرية-
انتقل الى:  
المواضيع الأكثر نشاطاً
معلومات مفيدة جدا .. ؟
حياكم الله يا اهل قرية الحمام
الصلاة تعريفها وأركانها وسننها ومبطلاتها .!
أكواد اللألوان للمنتديات
تعرف على مراكز الاقتراع بكافة مراكز ومدينة محافظة أسيوط .!
توأم الروح ..!!
هكذا علمتنى الحياة ...؟؟
عمدة قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط..!!
كيف تعرف بنقص الفيتامينات..؟
مواضيع مهمة للأسرة ..؟
المواضيع الأكثر شعبية
كل ما يتعلق بشجرة السنط ( الصمغ العربى – القرض )
سر اقتران اسم الله عز و جل مع اسم النبي( صلى الله عليه وسلم).
هل زوجتك.. منقوعة في النكد.؟
◘◘◘ نبذة عن قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط ◘◘◘
أهم فوائد نبات الرِجْلة .
♦♦♦ بسط الرزق من الله تعالى ♦♦♦
◘◘◘ الشيميل واللدى بوى ( Shemale , LadyBoy ) ◘◘◘
لماذا محبة النبي محمد( صلى الله عليه وسلم).؟
♣♣♣ مولد الرسول صلي الله عليه وسلم والدروس المستفادة ♣♣♣
تعرف على مراكز الاقتراع بكافة مراكز ومدينة محافظة أسيوط .!
مركز رفع الصور

أرفع صورك الآن
فقطأضغط

أشترك فى بريد المنتدى

منتدى قرية الحمام أبنوب محافظة أسيوط

↑ Grab this Headline Animator


أختر لغة المنتدى من هنا
كلمة الإدارة
** أهلا وسهلا بكم أعضاءنا الكرااام ****سعداء بانضمامكم لمنتدانا *** كما ويشرفني استقبال آرائكم واقتراحاتكم بكل ما يخص المنتدى ** ضيفنا الكريم سلام الله عليك ,, نعلم جميعاً أن المنتدى مكان لتبادل المنفعة ولكي نفيد ونستفيد **** من فضلك ساهم بقدر المستطاع واجعل دورك فعال بالمنتدى على الأقل قم بشكر الشخص الذي استفدت من موضوعه .. فنحن نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط ** أخي / أختي : إن القدرات التي وهبك الله إياها والخير الكامن داخل نفسك إذا لم تحركه بنفسك فلن تتذوق طعم حلاوته وان دعوت الله مكتوف الأيدي أن يجعل حياتك أفضل فلن تكن أفضل إلا إن عملت جاهدا بنفسك وحركت إبداعاتك بنفسك لذلك اعمل لتصل لتنجح لتصبح حياتك أفضل وتتذوق حلاوة إنتاجك وعملك وإبداعك فتصبح حياتك أفضل .. قل إنني هنا . إن ذاتي هي كل ما أحتاجها . فجر طاقتك الكامنة.. اذبحْ الفراغ بسكينِ العملِ.. إنَّ أخطر حالات الذهنِ يوم يفرغُ صاحبُه من العملِ ، فيبقى كالسيارةِ المسرعةِ في انحدارِ بلا سائقٍ تجنحُ ذات اليمين وذات الشمالِ . كن كالنحلة تأكلُ طيِّباً وتصنعُ طيِّبا..ً لا تحسبِ المجد تمراً أنتَ آكلُهُ.... لنْ تبلغ المجد حتى تلْعق الصَّبِرا*** إن المعالي لا تُنالُ بالأحلامِ ، ولا بالرؤيا في المنامِ ، وإنَّما بالحزمِ والعَزْمِ ** كلمة الإدارة
الحقوق محفوظة للمنتدى
جميع الحقوق محفوظة لـمنتدى قرية الحمَّام أبنوب محافظة أسيوط
https://elasuotie.forumegypt.net

حقوق الطبع والنشر©2021 -2022

( الساعة الآن )

لحجز مساحة إعلانات على منتديات قرية الحمَّام مركز أبنوب محافظة أسيوطاضغط هنا


حجز مساحةإعلانية

جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.